عصير الشمندر (البنجر) صنف خارق لصحة القلب وأكثر

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

%d8%b9%d8%b5%d9%8a%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%b4%d9%85%d9%86%d8%af%d8%b1

عصير الشمندر :

ماذا تقول الدراسات عن قدرة هذا العصير في تحسين تدفق الدم ما بين القلب والشرايين وعن قدرته في تخفيض ضغط الدم؟

تُظهر دراسة كيف يسجّل الرياضيون الذين يشربون عصير الشمندر(البنجر) تحسّناً ملحوظاً في تدفّق الدم ما بين القلب والشرايين. في هذه الدراسة التي أجرتها جامعة Exeter، زاد الاستهلاك المنتظم لعصير الشمندر من قدرة الرياضيين على التمرين بنسبة 16%.

تقول Katie Lansley وهي دكتورة في جامعة Exeter: “مع التقدّم في السن أو في حال المعاناة من مشاكل صحية تؤثر في القلب والشرايين، تتراجع بشكل كبير كمية الأوكسجين التي يمكن للمرء أن يتنشّقها لتستخدمها أثناء التمرين.

ما رأيناه في هذه الدراسة هو أن عصير الشمندر يمكن أن يقلل كمية الأوكسجين التي يحتاجها الشخص ليقوم حتى بتمارين خفيفة.”

يؤمّن الشمندر الذي يتماشى مع أسس حمية DASH مصدراً واعداً من العناصر الغذائية النباتية المصدر والمضادة للأكسدة تحمل اسم betalains. تتمتع هذه العناصر بخصائص مضادة للالتهاب وهي تخفف التوتر ما يساعد على خفض الضغط المرتفع.

يزخر الشمندر بالفولات والمنغنيز والألياف والمغنيزيوم والبوتاسيوم وهو يفتح الطريق امام الأشخاص الذين يبحثون عن بدائل حقيقية وطبيعية للحفاظ على صحة القلب. تحمل العناصر الغذائية النباتية المصدر في الشمندر الصحة إلى مستوى جديد كلياً، فتقوي المرحلة الثانية من عملية تخليص الجسم من السموم وتساعد الخلايا خلال عمليات الأيض كي تساعد الجسم على التخلّص من السموم.

%d8%b9%d8%b5%d9%8a%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%b4%d9%85%d9%86%d8%af%d8%b1

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد