سبتمبر 16, 2016

ماذا يفعل هذا الرجل برأيكم ؟




%d9%85%d8%a7%d8%b0%d8%a7-%d9%8a%d9%81%d8%b9%d9%84-%d9%87%d8%b0%d8%a7-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d8%ac%d9%841

هذا جيمي فوكس. حسنًا النصف السفلي منه. يعمل هذا الشاب في شركة الخدمات العامة في غرانبوري تكساس. هذه اللقطة الفوتوغرافيّة التي انتشرت عبر الإنترنت كالصاروخ جعلت جيمي نجمًا.
أندريا آدمز التقطَت الصورة التي جعلت جيمي مشهورًا: فهي تُظهِر السمكري المتفاني مسطّحًا على الأرض وقد غطس رأسه في بركة من الوحل أمام منزل امرأة انفجرت أنابيبه. بعض الناس قد يرون الحلّ الذي ابتكره جيمي للمشكلة يفوق حدود نداء الواجب. ولكنه على الأقلّ تمكّن من إصلاح التسرّب الذي كاد أن يغرق نصف منازل الجيران لولا لم يصلحه.

%d9%85%d8%a7%d8%b0%d8%a7-%d9%8a%d9%81%d8%b9%d9%84-%d9%87%d8%b0%d8%a7-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d8%ac%d9%84
تلقّت صورة عمل جيمي الكثير من الحماس من كافّة أرجاء العالم. أما شركة الجينزات رانغلر التي لاحظت أنه يرتدي جينزًا من ماركتها فلم تقدِّم له جينزًا جديدًا فحسب بل قدّمت له معدّات للعمل طوال سنة كاملة! ترى كم من بنطال جينز سينال طوال هذه الفترة؟ على الرغم من أن أناسًا كثيرين قد تأثّروا بأخلاقيّات عمله الرائعة ما زالت قدما جيمي على الأرض – فهو يعتبر أنه يؤدّي واجبه لا أكثر.
كرّس جيمي جسده وروحه للعمل. وبالتأكيد أن هناك عمّالًا كثيرين يتمنّون لو يجارونه في التزامه الشغوف.
ما رأيكم في هذه الصورة لجيمي التي قدّمناها من آي فراشة ؟ نحن في انتظار تعليقاتكم.

شارك أصدقائك:
وسوم:

أضف تعليقك