أفضل 14 طريقة لتناموا نوماً عميقاً ومريحاً

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

 

%d8%a3%d9%81%d8%b6%d9%84-14-%d8%b7%d8%b1%d9%8a%d9%82%d8%a9-%d9%84%d8%aa%d9%86%d8%a7%d9%85%d9%88%d8%a7-%d9%86%d9%88%d9%85%d8%a7%d9%8b-%d8%b9%d9%85%d9%8a%d9%82%d8%a7%d9%8b-%d9%88%d9%85%d8%b1%d9%8a%d8%adتابعوا هذه الطرق ال 14 كي تضمنوا النّوم العميق والهادئ  لمدّة سبع إلى تسع ساعات ليلاً.

من الطّبيعيأن يقضي أي منا ليلة واحدة بلا نوم، ولكن اذا كنتم تعانون من قلّة النّوم بشكل متكرر فقد تعانون من الأرق، الذّي هو نقص النّوم المزمن.

أسباب الأرق: الأسباب الأكثر شيوعاً للأرق هي التّوتّر، القلق، العوارض الجانبيّة لأدوية ما، التقلّبات في درجات حرارة الجسم أو ارتفاع درجات الحرارة، الأصوات الخارجيّة، التغيّرات في الهرمونات، الكآبة، مرض في القلب، السّكّري، مرض في الكلى، مرض في الرّئة، مرض مزمن، توقّف التّنفّس أثناء النّوم، شرب الكحول أو الكافيين والتّدخين قبل النّوم، والإفراط في القيلولة نهاراً.

أفضل 14 طريقة كي تناموا كالملائكة ليلاً:

١- اختاروا فراش السّرير وغطاءه: اختاروا فراش سرير مريحاً، ليس عليه أن يكون خفيفاً جدّاً ولا ثقيلاً جدّاً، عليه فقط أن يؤمن راحتكم. استعملوا أغطية سرير نظيفة وغيّروها كل أسبوع مرّة.

٢- اختاروا الوسادة: هل تزعجكم وسادتكم؟ ارموها فوراً واشتروا غيرها. لا، ليس لديكم ذكريات أو علاقة عاطفيّة مع هذه الوسادة. إنّها تؤذي نومكم، إنّها العدو.

٣- اختاروا السّرير: ليس من الطّبيعي أبداً سماع صرير عندما تتقلبون خلال نومكم. لا تضعوا اللّوم على العشاء الّذي أكلتموه، فقط ضعوا السّرير على لائحة الأعداء، بالقرب من الوسادة.

٤- انتبهوا إلى ما حولكم: تأكّدوا أنّ البيئة من حولكم ملائمة للنّوم، يجب أن تكون الغرفة مظلمة ودافئة.

٥- هل تتبولون ليلاً: هل تعانون من كثرة التّبوّل ليلاً، لدرجة أنّكم كرهتم فترة اللّيل ونسيتم معنى النّوم الهادئ والطّويل؟ تجنّبوا الكافيين والكحول خاصّة قبل النّوم، فالكافيين والكحول يزيدان رغبتكم في التّبوّل وهذا يزعج نومكم.

٦- لا تفكروا كثيراً: نعم، لا يحبّ العقل أن يتساءل عن كيفيّة تكوين الذّرّة ومحاربة الفقر واكتشاف علاج للسّرطان إلّا وأنتم تنامون بينما لديكم نهارٌ حافلٌ في اليوم الثّاني. استلقوا على ظهركم وتنفّسوا بهدوء وعمق. حاولوا أن تتذكّروا ذكريات سعيدة وتتخايلوا أحداث تريدونها أن تحدث ولم تحدث بعد.

٧- حافظوا على روتين محدد للنّوم: حافظوا على روتين محدد للنّوم، كاستخدام مياه معتدلة عند الاستحمام، المشي للاسترخاء والتّفكير الصّحيح، وتمارين الاسترخاء واليوغا.

٨- تجنّبوا التّعرّض الشّديد للشّاشات المضيئة: كاستعمال الآيباد iPads، الهواتف الذّكيّة، التّلفاز، الكومبيوتر (الحاسوب)، إلخ…

٩- نظموا وقت نومكم: نظّموا ساعات خلودكم إلى النّوم مع ساعات استيقاظكم إلى العمل. صدّقوني، الاستيقاظ السّليم إلى العمل سيجعل عملكم أقل عذاباً وقد تصلون إلى مرحلة اكتشاف أنّ ربّ العمل شخص صالح وليس الوحش الّذي رسمتموه في عقولكم المتعبة النّائمة. تنظيم النّوم ينطبق على أيّام العطلة أيضاً.

١٠- تناولوا العشاء: تجنّبوا الأكل الثّقيل على المعدة ليلاً. تناولوا وجبة خفيفة قبل ساعتين من الذّهاب إلى النّوم. اتّبعوا المثل الّذي يقول: تناولوا الغداء كالملوك والعشاء كالمتسوّلين.

١١- تجنّبوا ممارسة تمارين قاسية قبل النّوم ليلاً: ممارسة الرّياضة قبل النّوم ترفع نسبة الأدرينالين في الجسم ممّا يؤدّي إلى الأرق.

١٢- لا تدعوا الهوس يصيبكم: الأرق لن يقتلكم، لا تدعوا فكرة عدم النّوم جيّداً تسيطر عليكم. فبدل فك شيفرة الكون ليلاً ستجدون أنفسكم تتساءلون كثيرا لماذا لا تنامون جيّداً ممّا سيمنعكم من النّوم.

١٣- تجنّبوا السّكريات: السّكر يعطي طاقة مؤقتة وقد يسبّب عدم التّوازن في درجات السّكر في الدّم، ممّا يؤدّي إلى الأرق ويمنعكم من النّوم بعمق.

١٤- استعملوا العلاج بالعطور: أثبتت الدّراسات أنّ اللّافندر (الخزامى) يساعد على النّوم. وُجد أنّ اللّافندر يطيل ساعات النّوم ويزيد من عمقه. رشّوا القليل من اللّافندر على وسادتكم قبل الذّهاب إلى النّوم أو ضعوا كيساً صغيراً يحتوي  على اللّافندر تحت الوسادة. هذه الطّريقة تنفع النّساء أكثر لأنّ لديهن حاسّة شم أدق وأقوى من الرّجال.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.