عندما نصبح آباء وأمهات لا تعود الحياة الجنسية سهلة أبداً !

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

ifarasha-%d8%a7%d9%84%d8%ac%d9%86%d8%b3-%d8%a7%d9%84%d8%ae%d8%a7%d8%b5-%d8%a8%d8%a7%d9%84%d8%a3%d9%87%d9%84

Constance Hall فنانة وكاتبة وأم لعدة أولاد عمرها 32 سنة، قررت أن لا تدع حياتها الجنسية جانباً. في بوست نشرته على صفحتها على الفايسبوك يوم 5 ك2/ يناير وننشره هنا في ifarasha ، وجدت تسلية في أن تصف هذه اللحظات الحميمة ب” الجنس الخاص بالأهل “. هذا البوست انتشر آلاف المرات. يقول موقع BuzzFeed إن هذه الأم الأسترالية لم يكن لديها أي فكرة أن رسالتها ستلاقي كل هذا النجاح.

” أتعرفون ما هو الجنس الخاص بالأهل، إنها هذه الدقائق الثلاث والنصف التي تأخذونها بين تغيير الحفاظات وتحضير الوجبات،

عندما تلاحظون أن كل أولادكم مشغولون عنكم،

عندما تقتصر لعبة الإغراء عند زوجك على الإشارة بإصبعه نحو غرفة النوم،

عندما تضعين السرير في الغرفة بشكل تكون رجلك على الباب حتى لا يفاجئكما مجموعة من الأطفال المشاغبين،

عندما تضعين اللحاف تحتك مهما كان الطقس حاراً، في حال دخل أحد الأطفال الغرفة وضبط البابا والماما متلبسين في جلسة “يوغا” على السرير،

إنها حقاً جلسة رومانسية جداً ترهفون السمع خلالها إلى التلفزيون منتظرين أن يبدأ الإعلان لتعرفوا أن وقتكم قد انتهى.

الرجال مخلوقات غريبة ومؤثرة لديها عزيمة جبارة، من المدهش ملاحظة قدرتهم على “الوصول” في ظل هكذا ظروف. بالنسبة لنا نحن النساء، ليس الأمر سهلاً هكذا دائماً.

خلال كل هذا الوقت، تفكرين بمرح لأي درجة أنت مغرية جنسياً ومتى، مع هذا، سيتوقف رجلك أخيراً عن أن يكون أحمق على الأقل ليوم بكامله “.

موقع آي فراشة (Ifarasha)

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد