هل المشروبات الغازية “الدايت” تجعلك بديناً

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

هل المشروبات الغازية الدايت تجعلك بديناً-ifarasha

يزيد حجم منطقة بطن مستهلكي المشروبات الغازية الدايت 70 إلى 500 بالمئة إضافة إلى تلك الدراسات المتزايدة هناك دراسة أخرى اجريت في جامعة Texas Health Science Center في هذه الدراسة قام الباحثون ، بمراقبة 472 مستهلكاً للمشروبات الغازية الدايت، مدة عشر سنوات.

ووجدوا أن حجم منطقة خصر هؤلاء قد زاد 70% عن غيرهم من الأشخاص الذين لا يستهلكون هذه المشروبات الخاصة بالرجيم. كما تبين لهم ان الذين يشربون المشروبات الغازية الدايت بمعدل مرتين أو أكثر قد زاد حجم منطقة الخصر500% بالمئة. ولكنك تعرف أن حجم منطقة البطن ليس مسألة جمالية فحسب بل هو مؤشر قوي إلى تراكم عميق للدهون التي هي دهون خطرة تحيط بأعضائك الداخلية وهي مرتبطة بقوة بالإصابة بمرض القلب والسكري النوع الثاني .

إن حجم منطقة الخصر مؤشر للإصابة بمرض القلب أكثر من اي مؤشر للسمنة BMI.. وهذا يعني أن الجدير بك العمل على كسر أي عادة تزيد من حجم منطقة البطن . وفي دراسة أخرى قام بها الباحثون أنفسهم تبين أن الفئران التي تناولت طعاماً يحتوي على المحلي الاصطناعي ” أسبرتايم” ارتفع عندها معدل سكر الدم أكثر من الفئران التي لم تتناول الأسبارتايم وهذا ما يشير إلى ازدياد خطر الإصابة بالسكري والعارض syndrom x. وقد لاحظ الباحثون : “هذه النتائج هي ثابتة في جميع الدراسات التي أجريت وهي تبين أن استهلاك المشروبات الغازية الدايت مرتبطة بازدياد الإصابة بالسكري والعارض X. إن هذه النتائج تشير إلى أن التعرض للأسبرتايم يساهم بشكل مباشر بازدياد معدل غليكوز الدم وهنا يكمن الارتباط ما بين استهلاك المشروبات الغازية الدايت وما بين خطر الإصابة بالسكري عند الإنسان” قد تنخدع أنت بالمشروبات الغازية الدايت أما دماغك فلا.

إن كنت ما تزال تختار المشروبات الغازية الدايت لأنك تعتقد أنها صحية أكثر من المشروبات الغازية العادية ، فاعلم أنك بذلك تؤذي نفسك. ولكن المشروبات الغازية العادية ليست ليست خيارًا صحياً أيضاً..رجاء لا تقع في فخ الاعتقاد أن المشروبات الغازية الدايت صحية لمجرد أنها خالية من الوحدات الحرارية . ما الذي يجري؟ إن الاسبرتايم والاسبلاندا splenda هي محليات اصطناعية خالية من الوحدات الحرارية ولكن الجسم لا ينخدع بها. عندما نحصل على المذاق الحلو ، يتوقع الجسم أن يعقب ذلك دخول الوحدات الحرارية ولكن عندما لا يحدث ما يتوقعه ، ستحدث انحرافات وتشوهات في كيميائية جسمك وهذا ما يؤدي في الواقع إلى زيادة الوزن.

إن الذي يجعل الدماغ يميز ما بين السكر الحقيقي والسكر الاصطناعي هو شعوره ” بالإشباع” عند تناول الطعام الحلو. الذي يحدث أن المحليات الاصطناعية تحرك المزيد من التواصل في مركز المتعة في الدماغ ولكن في الوقت نفسه لا تزودك هذه المحليات بالشعور الكامل بالإشباع الحقيقي .

وهذا يعني أنك عندما تستهلك المحليات الاصطناعية ، سيبقى جسمك شاعراً بمزيد من الرغبة إلى الطعم الحلو والسكر والسبب أن السكر النصّاب لم يجعل الدماغ يشعر بالإشباع على مستوى الخلايا. وتشير الدراسات إلى أن المحليات الاصطناعية تفسد قدرة جسمك على التحكم بالوحدات الحرارية وهذا ما يقوي رغبتك في الإفراط بالأكل.

هل المشروبات الغازية بديل صحي اكثر من المشروبات الغازية العادية هناك أسباب أخرى غير زيادة الوزن تدفعك للتفكير مرتين قبل استهلاك المشروبات الغازية. والواقع أن هناك مئات الدراسات التي تناولت العلاقة ما بين المحليات الاصطناعية التي تستعمل بكثرة في المشروبات الغازية وما بين المضاعفات الصحية الخطرة .

وقد ربطت هذه الدراسات ما بين استهلاك السكر الصناعي ومابين تزايد نسبة الاصابة بالجلطات والنوبات القلبية وغير ذلك من الأمراض المتعلقة بالأوعية هذا إضافة إلى العارض X الذي يشمل امراضا عديدة كالسكري والضغط والكوليسترول وغير ذلك.

هل أنت مدمن على المشروبات الغازية الدايت؟

من الممكن جداً أن تصبح مدمناً على المشروبات الغازية وهذا مرتبط بقدرة دماغك على التجاوب مع السكر الطبيعي والاصطناعي. يقول الدكتور هارولد أرشل الطبيب النفسي الاختصاصي بالإدمان : “ستفكر يمكنني شرب عبوة أخرى لآنها خالية من الوحدات الحرارية وأنت بذلك تعطي الإذن لنفسك للحصول على المزيد” ولكن الشعور بالإشباع الذي يشعر به الدماغ من المحليات الاصطناعية لا يعادل الشعور الذي يشعر به عند تناول السكر الحقيقي. فحواسك تقول لك إن هناك شيئاً حلواً تتذوقه أما دماغك فيقول لك ” إن ما حصلت عليه ليس المكافأة التي توقعتها” والنتيجة أن يقول الدماغ:” حسناً سأحصل على المزيد من هذا” للمحليات الاصطناعية تأثيرات كبيرة تشبه تأثير الكحول والمخدرات.

وما إن تبدأ بأخذها، حتى يصبح الإدمان عليها احتمالاً ممكناً. إذا وجدت أن من الصعب عليك ترك المشروبات الغازية الدايت. ، فهذا يعني أن علاقتك العاطفية مع الرغبة في الطعام عامل هام بالنسبة لك. إن أفضل طريقة للتخفيف من اشتهاء الاطعمة والرغبة فيها هي طريقة ال Emotional Freedom Technique التي تختصر ب EFT وهي طريقة تعتمد على الربت على نقاط معينة في الوجه والجذع وقد أظهرت هذه الطريقة فعاليتها في معالجة مشكلة الإدمان في مدة زمنية قصيرة.

أنا أنصحك بقوة أن تجرب هذه الطريقة للتخلص من عادة شرب المشروبات الغازية الدايت. أصدرت دار الفراشة كتاباً عن طريقة EFT تحت عنوان ” رجيم ال 30 ثانية” بعدما تتخلص من إدمانك، ستكون قادراً على إدخال المحلي الطبيعي المسمى استفيا stevia الذي يمكنك استعماله لصنع أطباقك ومشروباتك. الأنواع المفضلة عندي من ستفيا stevia هو الستفيا السائلة مثل English toffee و French Vanilia . يمكنك أن تضيفها الى المياه الغازية لتصنع مشروباً غازيا صحياً.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد