السبب المباشر لفقدان الرغبة الجنسية ؟

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

angry and unhappy young couple in bed
angry and unhappy young couple in bed

قد تتعدد الأسباب وراء فقدان الرغبة الجنسية ولكن هذا هو السبب الأساسي المباشر لهذه المشكلة؟

يتخذ فقدان الرغبة الجنسية عادة شكل تشتّت ذهني: فما إن تظهر الرغبة الجنسية حتى يحاول الشخص طرد القلق بصرف انتباهه عن الانفعالات والتخيلات الجنسية, وإذا به يستحضر مشاعر سلبية حيال الشريك، والعملية الجنسية برمتها، وحيال شخصه بالذات. عندئذ يسعى إلى تفادي الاتصال الجنسي ويحاول الانسحاب، والواقع أن شدة قلقه تجعله يتمنى لو أنه لا يشعر بشيء. ولكن كل ذلك يحدث بسبب الخوف من العلاقة.

الخوف من العلاقة الحميمة
العلاقة الحميمة هي علاقة عاطفية مميزة، تتكون من الاهتمام المتبادل بين الشريكين، ومن المسؤولية والثقة والتواصل وتبادل المشاعر والأحاسيس. غير أن بعض الأشخاص لم يتمكنوا من تنمية هذا الاستعداد في أنفسهم بسبب انفعالات سلبية يحملونها من طفولتهم. لذبك نجد هؤلاء يبذلون كل ما في وسعهم لاتخاذ مسافة من الشريك، والإسراع في الانفصال عنه، وتخرين علاقتهم من الجنس الآخر. ذلك أن العلاقة الحميمة والجنسية في نظرهم إنما تنطوي، رمزياً، على علاقة محرّمة يجدون أنفسهم غير قادرين على احتمالها.

الخوف المرضي من الفشل على الصعيدين العاطفي والجنسي
ينبع هذا الخوف من عوامل مختلفة منها “التعاليم الأبوية السلبية” (“حذار من مقاربة اللذة الجنسية!”) مما يؤدي إلى اقتران اللذة الجنسية بالخطيئة. سيناريو الفشل هذا يمكن أن يشمل كل نواحي حياة الشخص، وقد يبقى مقصوراً على الناحية الجنسية. وفي هذا السياق يبدو للبعض أن التضحية بالمتعة الجنسية ثمنٌ لا بد من دفعه لتحقيق التوازن في المجالات الأخرى.

ولحل هذه المشكلة على محاولة معالجة هذا الخوف وأكثر من قد يساعد في هذا المجال اللجوء إلى معالج نفسي للتخلص من الأفكار السلبية الموجودة في اللاوعي عند الشخص عن الجنس.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد