نوفمبر 27, 2015

ماذا يكشف شكل مؤخرتكم عن صحتكم ؟



المؤخرة

المؤخرة هي موضع الاهتمام دائماً : رياضة، تمارين خاصة، كريمات، تغذية… لكن هل تعرفون أن شكل مؤخرتكم يخبر الكثير عن حالتكم الصحية ؟ إليكم التفاصيل من ifarasha.

في دراسة نشرتها International Journal of Obesity سنة 2010، وقام بها فريق من الباحثين في جامعة أوكسفورد، ظهر ارتباط وثيق جداً بين شكل المؤخرة عند النساء وخطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين والسكري النوع الثاني.

ارتكزت الدراسة على واقع أن توزيع الدهون في الجسم يشكل مؤشراً جيداً على مستوى الصحة، وأن الدهون ليست موزعة في الجسم بنفس الطريقة. مثلاً، فائض الدهون في منتصف الجسم يمكن أن يؤذي الصحة بسبب قربه من القلب، وهذا يزيد من خطر الذبحة القلبية.

لكن ما يجب أن يطمئن النساء : فائض الدهون البسيط على مستوى الأرداف يعتبر علامة على الصحة الجيدة ! في الواقع، الدهون المتجمعة في أسفل الجسم ( أوراك، أرداف، فخذين ) تساعد على تخزين الأحماض الدهنية وتحمي الجسم من بعض المشاكل الصحية. في مقالة نشرتها مجلة LiveScience، يشرح الدكتورKonstantinos Manolopoulos أن الأحماض الدهنية لا يتم تخزينها في الدهون ولكن في أعضاء أخرى مثل الكبد أو الشرايين، وهذا يجعل الجسم معرضاً أكثر للإصابة بالسكري وأمراض القلب.

بينما بالنسبة للرجال، فهم لا يستفيدون من نفس الحماية في مؤخراتهم ! قوانين الطبيعة هنا ليست عادلة… في الواقع، النساء مهيئات وراثياً لتخزين الدهون في النصف الأسفل من الجسم وليس الرجال. حسبما يقول الدكتور Konstantinos Manolopoulos، فإن الخبر الجيد للنساء هو أن الهورمونات الأنثوية تسمح لهن بحماية أفضل من أمراض القلب والشرايين.

يتابع الدكتور Manopoulos ” لكن في مرحلة سن اليأس تتغير الهورمونات وفي هذه المرحلة يتغير المظهر الخارجي للنساء وتتجمع الدهون عندهن في المعدة. هكذا يصبح احتمال الإصابة بأمراض القلب وبالسكري مساوياً للرجال من نفس العمر “.

شارك أصدقائك:
وسوم:

أضف تعليقك