أكتوبر 31, 2016

بعد قراءة هذا ستضعون بالتأكيد أوراق الملفوف ( الكرنب ) على صدركم ورجلَيكم!



%d8%a3%d9%88%d8%b1%d8%a7%d9%82-%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%84%d9%81%d9%88%d9%81تعمل أوراق الملفوف أو الكرنب كالمغنطيس لعدد من الأمراض في الجسم. كما أن الملفوف مفيد جدًا لمعالجة بعض الأمراض الخاصّة مثل الغدّة الدرقيّة والصداع وغيرهما.
وبما أن كلّ ما نحتاج إليه تقريبًا موجود في الطبيعة فإن هذه العلاجات الطبيعية فعّالة دائمًا وأحيانًا فعّالة أكثر من العلاجات الطبيّة. ليس لهذه الأدوية الطبيعية أي آثار جانبية مضرّة.
من بين هذه العلاجات الطبيعية الشائعة نذكر الملفوف. نجد الملفوف بشكل عام في الأطباق والسلطات. ولكن هل كنتم تعرفون أن للملفوف استخدامات أخرى غير الطعام؟
إضافة إلى كونه عنصراً مهمّاً في العديد من الوصفات الغذائية، فإن الملفوف مفيد جدًا لمعالجة الأمراض الخاصّة التالية.

ورقة الملفوف معروفة بأنها تزيل مختلف أنواع السموم والإصابات من الجسم تمامًا كالمغناطيس. يمكن استخدامها ل:

– الألم الناجم عن الرضاعة:
إذا كانت المرأة تعاني من ألم شديد بسبب الرضاعة، يمكن تخفيف وجعها من خلال وضع أراق الملفوف على المنطقة المؤلمة.
يمكن وضع أوراق الملفوف نهارًا وليلًا.
اغسلي أوراق الملفوف بعناية بالماء البارد ثم اقطعي الضلع الذي في وسط كلّ ورقة.
حاولي أن تضعيها على ثديَيكِ من دون أن تغطّي الحلمتَين.
ضعي الأوراق تحت صدريّتكِ. واتركيها في مكانها لمدّة 20 دقيقة تقريبًا إلى أن تصبح ساخنة. كرّري العمليّة عند الضرورة.

– مشاكل الغدّة الدرقية:
الغدّة الدرقيّة مهمّة جدًا للنموّ الهورموني والأيض وأداء أعضاء الجهاز الهضمي وضبط حرارة الجسم والنوم.
من أجل استعادة الأداء الطبيعي للغدّة الدرقية حاولوا أن تضعوا أوراق الملفوف على حنجرتكم حيث تقع الغدّة الدرقيّة.
بعد ذلك غطّوا الورقة بضمادة واتركوها طوال الليل وانزعوها في الصباح.

– التورّم:
إذا كنتم تعانون من تورّم الذراعَين أو الرِجلَين، حاولوا تغليف المنطقة بأوراق الملفوف الطازجة. ثم ضعوا ضمادة. وللحصول على أفضل النتائج يُنصَح بأن تناموا بهذه الضمادة.

– آلام الرأس:
حاولوا أن تضعوا أوراق الملفوف على صدغَيكم وعلى المنطقة العلويّة من الرأس.
بعد ذلك ضعوا قبّعة أو منديلًا أو أي شيء من أجل تثبيت ورقة الملفوف.

إضافة إلى العلاجات أعلاه يعزّز الملفوف التئام الجروح وتسكين الآلام.
كما أن الملفوف ضمادة فعّالة لقروح القدمَين. يمكنه أن يعالج أوجاع الروماتيزم وداء المفاصل والخاصرة وعرق النسا. أما عُصارة الملفوف الطازجة أكانت في الضمادة أم في الغسول المتكرّر فيمكنها أن تمحو البثور وإكزيما الرأس مع الاستخدام الداخلي أيضًا.

استُخدم الملفوف بطريقة تقليدية في العصور القديمة ويتمتّع بخصائص كثيرة تم اكتشافها في الأبحاث الراهنة حتى في ما يخصّ السرطان. تباهى به القُدامى على أنه علاج لكل شيء وكانت نبتة مقدّسة في اليونان ومشهورة جدًا عند الرومان الذين استهلكوها قبل تناول المشروب لتأخير أو منع مفعول السكر. الملفوف هو من أثمن العلاجات النباتيّة. وأكّد بلينيوس أن الرومان مدينون للملفوف بالاستغناء عن الأطبّاء طوال ستة قرون !

أما في الاستخدام الداخلي فإن الملفوف يعالج المشاكل الصدريّة والسعال وفقر الدم والزحار ويشفي الغشاء المخاطي في المعدة والأمعاء وديدان الأمعاء.
وبما أنه مفيد للصدر فهو يطرد الأمراض في المجاري التنفسيّة: مثل الالتهاب الرئوي الحاد أو المزمن والسعال. من الأفضل أن يتم استخدام العصارة الطازجة للأوراق من خلال وضعها في العصّارة.
إذا وجدتم هذه المقالة التي قدمناها لكم من ifarasha مفيدة، لا تترددوا في مشاركتها مع معارفكم. شكراً لكم !

شارك أصدقائك:
وسوم:

1 Comments

  • Magdalena Alsup
    2017-02-21 14:45

    Youre so cool! I dont suppose Ive read something like this before. So good to search out somebody with some original thoughts on this subject. realy thanks for beginning this up. this website is one thing that’s wanted on the internet, somebody with a bit originality. useful job for bringing one thing new to the web!

    http://www.corburterilio.com/

أضف تعليقك