نوفمبر 12, 2016

4 عادات نسائية تجعل الرجال يهربون !




%d8%b9%d8%a7%d8%af%d8%a7%d8%aa-%d9%86%d8%b3%d8%a7%d8%a6%d9%8a%d8%a9-%d8%aa%d8%ac%d8%b9%d9%84-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d8%ac%d8%a7%d9%84-%d9%8a%d9%87%d8%b1%d8%a8%d9%88%d9%86بدأ زوجك يفقد اهتمامه بعلاقتكما. أصبح بارداً، لامبالياً وأقل اهتماماً. بدأت تخافين إذن أن يهجرك وتريدين أن تعرفي الأسباب الني تدفعه للتصرف بهذه الطريقة. أحياناً، لا يكفي أن تكوني جميلة لتجذبي الرجال وخصوصاً لتحتفظي بهم. أنت تولين ربما الكثير من الأهمية لمظهرك الجسدي وتنسين أن بعض تصرفاتك اللاواعية يمكن على المدى الطويل أن تزعج شريكك وتدفعه لتركك. خصوصاً إذا كنت مصرة على تكرارها. سنجعلك من ifarasha تكتشفين العادات التي تجعل منك شخصاً أقل جاذبية في عينيّ شريكك !

الوقاحة وعدم الاحترام
يجب أن نسجل أن المرأة تصبح جذابة أكثر عندما تكون محترمة. أن تكوني مهذبة وودودة هي ضرورة من أجل علاقة سليمة. لن يجدك زوجك مثيرة جداً إذا تصرفت بفظاظة مع الآخرين، إذا تعاملت بتعالٍ مع محيطك وإذا كنت غالباً ما تفتقدين الاحترام. إذا كنت معتادة على التكلم بطريقة مبتذلة ووقحة، ستخسرين بالتأكيد حب حياتك. تبني بالأحرى موقفاً أكثر استرخاءً وتصرفي كامرأة تحترم نفسها. خذي وقتاً للتفكير قبل أن تتصرفي، هذا سيجنبك الاعتذار في كل مرة عن سلوكك غير اللائق وسيسمح لك بالاحتفاظ برجلك.

الصراخ والشكوى بدون توقف
ليس هناك سوء في الشكوى عندما تمرين بيومٍ سيء. لكن إذا جعلت من الشكوى عادة، فأنت تجازفين بفقدان حبيبك. المرأة السلبية التي تغضب بسهولة وتبدأ بالصراخ وتشكو وتعبّر بشكل ثابت عن كراهيتها تجاه كل شيء ولا شيء، تصبح مع الوقت لا تطاق وصعبة التحمل. زوجك يرغب بقوة في امرأة لطيفة، مرحبة ومرحة. حاولي أن تجدي الجو المريح لتؤمني لنفسك روتيناً يومياً يجلب السرور وحتى لا تجدي نفسك في موقف مزعج لا جدوى منه. ستصبح حياتك هكذا أكثر سعادة وعلاقتك الزوجية أكثر غنى.

التسلط والتلاعب
أنت معتادة أن تطلبي عنه في المطعم، أن تختاري كل ثيابه، أن توبخيه على عاداته السيئة… يحدث أحياناً حتى أن تجعليه يغني أو أن تتلاعبي به لتصلي إلى أهدافك. في هذه العلاقة، يبدو أن رجلك ليس لديه كلمته. التفكير بأن الأشياء لا تحدث بالشكل الصحيح – إذا كنت لا تمانعين في داخلك – يمكن أن تغضب شريكك وتعطيه الشعور بأنه مراقب من شخص يريد التحكم في كل شيء. وهذا تفكير يجعله يبتعد عنك بشكل طبيعي. العلاقة السعيدة يجب أن ترتكز على توازن وليس على ميزان قوى. لا تفرطي إذن في استغلال لطف شريكك لتجعليه يفعل كل شيء وأي شيء.

إهمال نفسك
خارج المواقف والتصرفات، الرجل بحاجة إلى امرأة بارعة تعتني بنفسها بالحد الأدنى لتستطيع أن تغريه ولتحتفظ به خصوصاً إلى جانبها. بالتأكيد، المظاهر ليست كل شيء لكن من المهم جداً عدم إهمال النظافة الشخصية. المرأة التي لا تزيل الشعر الزائد، التي تحتفظ بأظافر مكسورة أو طلاء أظافر مقشر، يمكن أن تجعله يهرب. لكن يجب أن لا تبالغي أيضاً، زوجك لن يحب أن تتحولي إلى نسخة طبق الأصل عن باربي. الحل المثالي هو أن تجدي الاعتدال الذي يناسب كلاكما.
إذا أعجبتكم هذه المقالة التي قدمناها لكم من آي فراشة، نرجو منكم أن تشاركوها مع معارفكم.

شارك أصدقائك:
وسوم:

أضف تعليقك