نوفمبر 18, 2016

لا يمكن لأحد أن يتعرف على هذه المعلّمة الآن بعد حمية قاسية



لطالما كانت الأمريكية لورا ميسيتيتش Laura Micetich تعاني من الوزن الزائد، فمع وزن 130 كلغ وطول 1.80 م، لا يمكن ملاحظة أحد سواها. كانت تشعر باستمرار أنها مركز اهتمام المارّين، وحش عملاق يعبر الطريق. ولكن منذ سنتين عندما حازت على ديبلوم في التعليم قرّرت لورا أن تعتني بنفسها.

%d8%ad%d9%85%d9%8a%d8%a9-%d9%82%d8%a7%d8%b3%d9%8a%d8%a91
تتذكر ابنة الخامسة والعشرين من العمر نقطة التحوّل في حياتها:”أتى الأمر فجأة فور خروجي من الجامعة. كنت خارجة من علاقة دامت 4 سنوات وشعرت أن عليّ تغيير شيء ما. سأصبح معلّمة وأردت أن أكون مثالًا جيّدًا لتلاميذي المستقبليّين.” كانت تخشى ألا يلاحظ الناس الجدد الذين ستلقاهم إلا وزنها.

PIC BY IRON GIANTESS / CATERS NEWS - (PICTURED: Laura Micetich before weight loss in 2014) - A stunning woman who shrunk 115lbs after a break-up looked so unrecognisable people thought she had gone under the knife. Laura Micetich, 25, struggled with secretive binge eating and by 2014 she had ballooned to 300lbs. At six-feet and with her obese frame, Laura described herself as intimidating. After the breakdown of a four year relationship, the beautiful brunette decided to get fit. The teacher from Jackson, Tennessee, USA, initially considered weight loss surgery but when she joined a gym and watched the first few pounds fall off she realised she could do it naturally. SEE CATERS COPY

كان هذا هو الدافع التي تحتاج إليه لتغيّر عاداتها بشكل جذري. بعد سنين من تناول السكاكر والوجبات السريعة بالسرّ أقسمت ألا تلمسها في ما بعد. وبدأت بالتقاط هذه الصورة “قبل”….

PIC BY IRON GIANTESS / CATERS NEWS - (PICTURED: Laura Micetich before weight loss in 2014) - A stunning woman who shrunk 115lbs after a break-up looked so unrecognisable people thought she had gone under the knife. Laura Micetich, 25, struggled with secretive binge eating and by 2014 she had ballooned to 300lbs. At six-feet and with her obese frame, Laura described herself as intimidating. After the breakdown of a four year relationship, the beautiful brunette decided to get fit. The teacher from Jackson, Tennessee, USA, initially considered weight loss surgery but when she joined a gym and watched the first few pounds fall off she realised she could do it naturally. SEE CATERS COPY

…ثم تسجّلت في نادٍ رياضي.
في بادئ الأمر كانت تريد أن تلجأ إلى الجراحة التجميلية. ثم فضّلت أن تختبر قدراتها الجسديّة والعقليّة. كانت مندفعة ومصمّمة لأن تُظهِر لمحيطها أنها قادرة على الاعتناء بنفسها وعلى التغيير.
بدأت بممارسة الرياضة بانتظام وتناول الأطعمة الصحيّة:” كنت أبحث في البرّاد من دون توقّف لآكل شيئًا أرغب فيه. لم يكن ذلك بسبب الضغط النفسي. كانت مجرّد عادة سيئة كما لو كان جسمي يعمل بطريقة آلية.” وضعت حدًّا لهذا النوع من التصرّفات. وعندما رأت السرعة التي كانت تخسر فيها الوزن علِمَت أنها تستطيع الوصول إلى أهدافها بوسائلها الخاصة.

%d8%ad%d9%85%d9%8a%d8%a9-%d9%82%d8%a7%d8%b3%d9%8a%d8%a95
عملت لورا جاهدة وبانتظام. بعد سنة خسرت حوالى نصف وزنها الأصلي وكان الناس في النادي الرياضي يسمّونها “بعملاقة الحديد” ونفهم السبب عندما نراها اليوم. صور لورا “قبل وبعد” مدهشة ويصعب علينا تصديق أنها الشخص نفسه.
كثر هم الذين يصعب عليهم تصديق هذا التغيّر:”بعض الناس يظنون أني خضعتُ لجراحة تجميلية ولكن هذا نتيجة الكثير من العمل. في البدء كان من الصعب عليّ أن أقنع نفسي بالذهاب إلى النادي الرياضي ثم انتهى الأمر بالوصول إلى هنا.

%d8%ad%d9%85%d9%8a%d8%a9-%d9%82%d8%a7%d8%b3%d9%8a%d8%a96
في ما بعد علِمتُ أن الناس في النادي الرياضي لم يأخذوني على محمَل الجدّ ثم سرعان ما أُعجِبوا باندفاعي الذي أظهرتُه.”
أكثر ما كان يحفّز لورا هو حسابها على الإنستاغرام:” طوال وقت طويل كنت أخاف من أن يقع نظر أحد من محيطي على صفحتي. ولكن روّاد الإنترنت أظهروا لي دعمًا كبيرًا وكنتُ مسرورة برؤية تحوّلي بهذا الوضوح والسهولة.”
على الرغم من أن لورا خسرت الكثير من الوزن فقد بقيت بشرتها مشدودة. هي تظنّ أن تمرين العضلات ورفع الأثقال باستمرار سمحا لها بتجنّب ترهّل بشرتها. إلى جانب بعض التشقّقات وصورة “قبل” لم يبقَ أي شيء من لورا القديمة. في الواقع هي فخورة حتى بتشقّقاتها لأنها تمثّل للشابة ذكرى العمل التي قامت به وكلّ المسار الذي سلكته.

%d8%ad%d9%85%d9%8a%d8%a9-%d9%82%d8%a7%d8%b3%d9%8a%d8%a97
تحوّلها شديد جدًا لدرجة أن الكثير من الماركات التجارية أرادت استخدام صورها لبَيع الحبوب المنحّفة. وهي تجد ذلك إحباطًا وإطراءً في الوقت نفسه.

وأخيرًا تشعر لورا بالارتياح والسرور أمام تلاميذها. أحيانًا عندما يقع نظرها على ملابسها القديمة يصعب عليها تصديق أنها كانت تناسب مقاسها.
هي تقول:”هدفي الأساسي هو أن أكون سعيدة وبصحّة جيّدة. أعشق ممارسة الرياضة. أرفع الأثقال 6 مرّات في الأسبوع. إنها طريقة جديدة للعيش بالنسبة إليّ وليس فقط من أجل خسارة الوزن.”
إستمرّي هكذا يا لورا!
إن تصميم هذه الشابة مصدر إلهام حقًا. من الجميل رؤية أنها لم تسترجع الكيلوغرامات التي خسرتها ونأمل أن تستمرّ بهذه الخُطى. إنها مثال رائع لتلاميذها ودليل على أننا يمكننا الذهاب إلى أبعد الحدود مع إرادة فولاذيّة !
إذا وجدتم في قصة هذه الصبية القوية الإرادة التي قدمناها من آي فراشة، مثالاً يحتذى به، شاركوها مع معارفكم وأقاربكم. شكراً لكم !

شارك أصدقائك:
وسوم:

3 Comments

  • american eagle black friday
    2017-02-12 22:25

    I exactly wanted to appreciate you all more than once more. I’m not specific the things that I would’ve followed without these details shared by you on that theme. It had been an absolute frightful crisis in my conditions, but discovering a new skilled method you managed that forced me to cry with joy. I am just thankful for this help and after that think you realize what an incredible job you happen to be generally carrying out education numerous other folks all by your web page. I understand that you haven’t got to understand any of us.
    american eagle black friday http://www.eagleoutfitterscoupons.com/EO/american-eagle-black-friday

  • Smart Balance Wheel
    2017-02-13 23:12

    I personally get Smart Balance Wheel http://adf.ly/6249830/banner/www.fashionhoverboard.com anywhere and they also continue my own toes trend and additionally cozy the two consideration I walk. You should purchase it. It’s always most suitable and even remarkable it does not get a lot better than that!

  • Peruvian deep wave
    2017-02-16 19:24

    They can be so pretty wonderful and trend. I might get Peruvian deep wave https://www.youtube.com/watch?v=k1oaz7n0ILk again.

أضف تعليقك