نوفمبر 24, 2016

اشربوا الماء مع الليمون الحامض بدل الأدوية إذا كنتم تعانون من إحدى هذه المشاكل الأحد عشر



%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%a7%d8%a1-%d9%85%d8%b9-%d8%a7%d9%84%d9%84%d9%8a%d9%85%d9%88%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%ad%d8%a7%d9%85%d8%b6

الليمون الحامض من الفواكه الخارقة فهو غني بالفيتامين C والفيتامين B6 والكالسيوم والبوتاسيوم والماغنيزيوم كما أنه يمتلك خصائص مضادة للبكتيريا والفيروسات. وعصير الليمون الحامض يجعلك تشعر بالانتعاش من الداخل والخارج.
تبين أن الليمونين الموجود في الليمون فعال في محاربة سرطانات القولون والمعدة والثدي والرئة والفم والبشرة.
إليكم من آي فراشة بعض الأسباب لشرب عصير الليمون الحامض..بعضها سيفاجئكم.

1- دعم الجهاز المناعي: مادة الليمونين الموجودة في الحامض هي مزيلة للسموم من الجسم كما أنها تساعد على التصريف اللمفاوي. فالجهاز اللمفاوي هو المسؤول عن نقل خلايا الدم البيضاء في الجسم لطرد الفضلات والسموم.

2- كبح الشهية وتخفيض الوزن: الهسبريدين هو فلافونويد موجود في الليمون الحامض. لقد تبين أنه يسرع الأيض ويعدل الكوليسترول وسكر الدم ويقلل من خسارة الكثافة العظمية.

3- ضغط الدم المرتفع: الفلافونويدات الموجودة في الليمون الحامض تخفض الضغط المرتفع.. لذا يعتبر أخذ عصير الليمون الحامض يومياً عامل مساعد على تخفيض ضغط الدم.

4- الإنفلونزا والزكام: كثرة الفيتامين C في الليمون الحامض تجعله افضل علاج للكريب أو الوقاية منه.

5- الفايبروميالجيا (أوجاع العضلات): بسبب قدرته على تسريع الأيض، تجدون أن أخذ عصير الحامض يحسن كثيراً من هذه الحالة المرضية المؤلمة.

6- الأظافر: عصير الحامض حل لتبييض الأظافر .

7- دعم المرارة: غالباً ما يتم التغاضي عن هذا العضو المسؤول عن تحرير المادة الصفراء من الكبد التي دورها هو تجزئة الدهون. إن مادة الليمونين والأسكوربيك أسيد يمنعان تكون حصى المرارة ويساعدان على تجزئة الدهون. والتوربنتين أي المادة المستعملة لإذابةالطلاء الزيتي، مشتقة من التربين وهي مواد كيميائية نباتية موجودة في الحمضيات. والواقع أن تأثير التربين في الجسم يعادل تأثير التربنتين في الطلاء الزيتي.

8- ارتداد الأسيد المعوي والهضم: عصير الحامض فعال في دعم الجهاز الهضمي ككل كما أن
الليمون الحامض يساعد على جعلPHالجسم متوازناً. ما نقوله قد يبدو محيراً إذ كيف لمادة أسيدية أن ترفع القلوية؟ الحقيقة أن الليمون الحامض هو أسيدي بطبعه ولكنه في الجسم يتحول إلى قلوي. وهذا هام لأن الخلايا تتجزأ بشكل اسرع والخلايا غير السليمة تزدهر في البيئة الأسيدية. الحامض يحارب البكتيريات المسببة للحرقة مثل الأيتش بايلوري والبكتيريات الأخرى الموجودة في الطعام مثل السلمونيلا وال Ecoli .

9- الالتهابات: عصير الليمون الحامض يرفع القلوية وهذا ما يساعد على التخفيف من الالتهابات التي تكثر أو تسببها البيئة الأسيدية. والالتهابات المزمنة غالباً ما تشير إلى مرض مزمن. إن قدرات الحامض المضادة للالتهابات مفيدة بعد التمارين الرياضية كما أنها تقلل من الأسيد يوريك المسبب لآلام المفاصل.

10- البثور أو حب الشباب: إن السيتريك أسيد في عصير الليمون الحامض قد يهيج البشرة الحساسة . لذا جربي على منطقة صغيرة قبل أن تضعيه على كامل وجهك. عصير الليمون الحامض يعدل PH البشرة بحيث تصبح أسيدية أكثر وهو المطلوب للبشرة. فالأسيديقتل البكتيريا التي تسبب البثور ويقلل من التهابات البشرة.

11- حصى الكلى: إن مادة الأسكوربيك أسيد الموجودة في الليمون الحامض تمنع تكون الحصى.
إذا عصرتم الليمون الحامض وأضفتموه إلى الماء الفاتر كل يوم وشربتموه على الريق قبل الأكل بربع ساعة، ساعدتم جسمكم على تقديم الدعم اللازم له لتحقيق كل الفوائد التي ذكرناها.
إذا وجدتم هذه النصائح الإحدى عشر التي قدمناها لكم من آي فراشة مفيدة، لا تترددوا في مشاركتها مع أقاربكم وأصدقائكم. شكراً لكم !

شارك أصدقائك:
وسوم:

1 Comments

  • دحان
    2016-11-24 14:24

    سلام شكرا على المعلومة

أضف تعليقك