نوفمبر 29, 2016

هل تمضغون علكة ؟ إذن يجب أن تقرأوا هذه المقالة




مضغ العلكة

أتتوقفون عن مضغ العلكة إذا قلت لكم إنكم تسممون جسمكم على نار بطيئة ؟ هذه العلكة البريئة المظهر هي مدمّر كبير لصحتكم. هل نظرتم إلى قائمة المكونات ؟ أغلبنا لم يفعل هذا ربما.
نفترض أنه ليس هناك سوء في مضغ عدة علكات في اليوم، خصوصاً إذا كانت بدون سكر ! لكن اسمحوا لي أن أكسر هذه الخرافة، العلكة شيء سام لجسمكم وخطرها على صحتكم حقيقي !

علكة نموذجية تحتوي على هذه المكونات الخطرة :
• سوربيتول
• قاعدة من العلكة
• مالتيتول
• مانيتول
• أسبارتام
• BHT


• فوسفات الكالسيوم كازيين ببتون – الكالسيوم
• شمع الكانديليلا
• ستيرات الصوديوم
• ثاني أكسيد التيتانيوم
• إكسيليتول
• نكهات اصطناعية و”طبيعية”
• أكاسيا
• بوتاسيوم اسيسولفام

في البداية، إذا ظننتم أن العلكة لن تؤذي صحتكم بما أنكم لا تبتلعونها، فأنتم مخطئون. هذه المكونات الخطرة يمتصها الفم وينقلها مباشرة إلى الدورة الدموية. العلكة خطرة لدرجة أن بعض الحيوانات يمكن أن تموت بعد ابتلاعها. لنلق نظرة على بعض مكوناتها. ما هي مخاطر العلكة على الصحة ؟

أسبارتام
كل أنواع العلكة بدون سكر يتم تسويقها على أنها بديل صحي أكثر من العلكة التي تحتوي على السكر. لقد أمطرونا بوابلٍ من المعلومات عن الطريقة التي يؤذي بها السكر أسناننا، لكي نلجأ إلى العلكة الخالية من السكر. لكنهم نسوا أن يذكروا أنها، بدل السكر، تحتوي على بديل مثل الأسبرتام الذي هو أسوأ كثيراً من السكر. لماذا ؟ الأسبرتام هو تركيبة كيميائية مصنعة تتألف من 50% من ال phenylalanine، 40% من حمض الأسبارتيك، و10% من الميثانول.
كل واحدة من هذه المواد تعرّض صحتكم للخطر. الأسبرتام له دور تقريباً في كل الأمراض. عندما تمضغون علكة، يمتص الغشاء المخاطي للفم الأسبرتام، وهذا أخطر بكثير من تناوله. بعد مرحلة الامتصاص، يخترق الأسبرتام حواجز الدم في الدماغ والنخاع الشوكي، ثم ينطلق مباشرة نحو الدماغ. إنه نفسه الأسبرتام المضاف عملياً إلى كل أنواع الصودا لايت.

قاعدة العلكة
هذا هو المكون الرئيسي في العلكة الذي يحتوي عدة مركبات اصطناعية مثل البترول، اللانولين، الجليسيرين، البولي أيتيلين، أسيتات الفينيل، شمع البترول، حمض دهني ولاتكس. مع أن التركيبة الدقيقة للعلكة هي سر المصنّع، فإن هذه المكونات تستخدم لتعطي المرونة ولتلعب دوراً كرابط ومطرٍ. مثلاً، تستخدم أسيتات البوليفينيل غالباً في صناعة المواد اللاصقة والغراء والورق المصقول أو إضفاء اللمعان على الأنسجة. إذن هل مضغ الغراء شيء آمن ؟

السوربيتول، المانيتول، المالتيتول
هذه المحليات المنتجة اصطناعياً هي جزء من عائلة الكحول. استهلاكها يمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية عديدة مثل
مشاكل القلب والشرايين، آلام البطن، الإسهال، التحسس، السكري، زيادة الوزن. جسمنا لا يستطيع أن يهضمها بالشكل السليم وهي تتحلل إلى كحول في الأمعاء الدقيقة.
كل مكون من مكونات العلكة يشكل خطراً على الصحة. إنها من أكثر المواد التي تستهلكونها سمية. هل انتم مستعدون لتعريض صحتكم للخطر للحصول على نَفٓس منعش ؟ أنا لا أظن هذا. هناك آلاف الحلول لاستبدال العلكة، مثل manilkara chicle التي استخدمت تقليدياً في صناعة العلكة. إنها مستخرجة من شجرة أصلها من أميركا الوسطى.
إذا وجدتم هذه المقالة التي قدمناها لكم من آي فراشة مفيدة، لا تترددوا في مشاركتها مع أقاربكم ومعارفكم. شكراً لكم !

شارك أصدقائك:
وسوم:

أضف تعليقك