ديسمبر 6, 2016

زوجتك بحاجة إلى هذا…وإلا فإن زواجك بخطر !






المودة والتقارب بين الازواجتعشق زوجتك أن تكون بقربك. إذا بدأت تعتقد أن الأمر مختلف بالنسبة لك، فإن زواجك بخطر. بينما أنت تبذل جهداً للحفاظ على استقلاليتك، فهي ترغب في الشعور بأنها على تواصل معك. لا تحاول أن تكون محباً ومهتماً فقط معها في الأيام التي ترغب فيها أو تحتاج إليها.

المودة والتقارب يجب أن يكونا غايةً بحد ذاتهما وليس وسيلة للوصول إلى شيء آخر. الكلام ليس الشيء الوحيد الذي تقدّره النساء، حتى لو كان مهماً.

إليك أفكاراً بسيطة لترضي امرأتك : عانقها (أو قبّلها) باستمرار، امسك يدها، امضي وقتاً وحدك معها. عندما تشبع حاجتها إلى التقارب، ستميل أكثر إلى احترام حاجتك للاستقلالية. عندما تشعر زوجتك أنها قريبة منك، فهي تكون مستعدة أيضاً للتواطؤ معك والموافقة على مشاريع حميمة أكثر وجريئة أكثر.

أهم شيء يجب أن تحفظه هو أن تجعلها تشعر دائماً أنها على تواصل معك. حاول أن تكلمها عن يومك، عن مخاوفك وآمالك وأحلامك. امسك يدها عندما تخرجان معاً. عانقها بطريقة مفاجئة في المطبخ بينما هي تحضّر العشاء. اجلس بقربها. اسألها عن حالها، وخصص لها بضع دقائق تعيرها كل انتباهك بينما هي تجيبك. هذه اللفتات الصغيرة تبرهن لها أنك تحبها حقاً. الزواج طريق طويل يجب أن تعرف كيف تعتني به حتى تتابع مسيرتك عليه.

إذا وجدتم هذه المقالة التي قدمناها لكم من ifarasha مفيدة، لا تترددوا في مشاركتها مع غيركم من الأزواج والزوجات. شكراً لكم !

شارك أصدقائك:
وسوم:

أضف تعليقك