ديسمبر 9, 2016

من الضروري أن تفعلا هذا بعد العلاقة الجنسية (الرجل والمرأة !)




Mature couple sleeping in bed together

بعد ممارسة الحب، قد نرغب في أن ننام مرتاحين. لكن من الأفضل، قبل أن نستسلم للنوم، أن نأخذ بضع احتياطات بسيطة تساهم في الحفاظ على صحة الشريكين… وتسمح بتجنب الإصابة بالفطريات والالتهابات البولية بشكل متكرر. لهذا من الضروري للرجل والمرأة أن يفعلا هذا بعد العلاقة الجنسية :

التنظيف الذكوري المضاد للفطريات
بالنسبة للرجل، تنظيف المنطقة التناسلية بالماء أمر مهم جداً. هذه العملية تساعد على تجنب انتقال فطريات الكانديدا بشكل متكرر من شريك لآخر. في الواقع، فطريات الكانديدا موجودة بشكل طبيعي بكمية صغيرة في المهبل. الفلورا في هذا المكان تمنع تكاثرها وتحولها إلى مرض فطري. بعد العلاقة الحميمة، هذه الكانديدا تكون موجودة على القضيب الذي لا يمتلك فلورا شبيهة بتلك الموجودة في المهبل. لذلك لا يستطيع أن يدافع عن نفسه ولا أن يمنع نمو هذه الفطريات المؤذية. بدون تنظيف، قد تتكاثر هذه الكانديدا في منطقة الأعضاء التناسلية الذكورية. وعندما يحين موعد العلاقة الجنسية التالية، قد تعود كمية مهمة من الكانديدا إلى المهبل، وهذا ما يزيد من خطر الإصابة بمرض فطري عند المرأة.


التنظيف النسائي المضاد للالتهابات البولية
يجب على المرأة، بعد العلاقة الجنسية، أن تذهب إلى الحمام للتبويل، وذلك للضرورة القصوى. في الواقع، تؤدي العلاقة الجنسية إلى صعود القليل من الميكروبات حتى فتحة مجرى البول. عندما يحدث هذا، تميل الميكروبات إلى التغلغل داخل مجرى البول مما يمكن أن يؤدي إلى التهابات بولية متكررة. يمتلك التبويل القدرة على التنظيف دافعاً الميكروبات نحو الخارج. لهذا فإن هذه العملية البسيطة مهمة جداً. بعض النساء لا يصبن بالتهابات البول نهائياً. إنهن عموماً اللواتي يشعرن بعد العلاقة ب “حاجة ملحة للتبويل”. الطبيعة تفعل فعلها هنا، لأن هذا ما تشعر به نساء عديدات. هذه الحاجة تدفعهن للقيام بتصرف تلقائي مفيد جداً. أولئك اللواتي لا يشعرن بهذه الحاجة للتبويل معرضات للإصابة بالفطريات بشكل متكرر.
إذا وجدتم هذه المقالة التي قدمناها لكم من آي فراشة مفيدة، نرجو منكم أن تشاركوها مع غيركم من الأزواج والزوجات.

شارك أصدقائك:
وسوم:

أضف تعليقك