ديسمبر 23, 2016

5 حيل لتأخير ظهور الشعر الأبيض




إحدى مشاكل الجمال التي تزعج الرجال كثيراً، والنساء خصوصاً، هي ظهور الشعر الأبيض. سواء ظهر في عمر متقدم أم لا، الشعر الأبيض هو أحد أهم عوارض مرور الزمن.
حتى نخفي هذه العوارض، يلجأ أغلبنا إلى صبغ الشعر. لكن هناك علاجات عديدة طبيعية تسمح بالوقاية من ظهور الشعر الأبيض وتخفف من انتشاره بعد ظهوره.
مع أن هناك علاجات عديدة في الأسواق، وأحياناً بأسعار باهظة، لكن من الأفضل اللجوء إلى خيارات طبيعية، اقتصادية أكثر، صحية أكثر ولا تؤدي إلى أي تأثيرات جانبية. إليكم بعض هذه العلاجات من آي فراشة.

مستحضر الشاي والبصل

uithee-voor-koude-eigengemaakte-volksremedie-65567870

العلاج الأول لمحاربة الشعر الأبيض هو مستحضر طبيعي تماماً : يتألف من الشاي والبصل، وتحضرونه في مطبخكم.
من أجل هذا، يكفي أن تغلوا ما يعادل نصف ظرف شاي مع قشور البصل، في 500 ملل من الماء تقريباً، خلال عشرين دقيقة ثم اتركوه يبرد. هذا المستحضر يوضع على الشعر النظيف والرطب. لا حاجة بكم أن تشطفوه.


لوسيون بعصير البصل والليمون الحامض

guacamole_026
هناك وصفة من الجدات تساعد على الحدّ من ظهور الشعر الأبيض. إنها عصير مؤلف من عصير ليمونة حامضة وعصير بصلة. يجب أن نفرك المزيج على كامل فروة الرأس ثم نشطفه. من الضروري بعدها أن نغسل الشعر مرة أو مرتين، حتى تختفي الروائح.

ماسك المريمية (القصعين) وإكليل الجبل

sauge-planteحتى تتجنبوا ابيضاض الشعر، من الممكن أن تضعوا عليه ماسكاً طبيعياً من القصعين وإكليل الجبل يمكنكم تحضيره عن طريق غلي 500 ملل من الماء، مع نصف كوب من القصعين ونصف كوب من إكليل الجبل، خلال حوالى نصف ساعة.
من الأفضل بعد الطهو، أن نصفي النقيع حتى نستخرج العصير ثم نتركه يبرد. يجب أن نضعه على فروة الرأس وندعه حتى ينشف الشعر، مرة في الأسبوع، قبل الشامبو.

تدليك بزيت اللوز الحلو أو زيت جوز الهند

huile-damande-douce
تدليك فروة الرأس بشكل منتظم ينشط الدورة الدموية في جمجمة الرأس ويساعد بالتالي على نمو شعر صحي وسليم. عندما ننشط نمو الشعر، يصبح أكثر صحة وأقل ميلاً بالتالي إلى تكاثر الشعر الأبيض.

أطعمة غنية بالنحاس
حتى نبطئ نمو الشعر الأبيض، يجب أن ننتبه أيضاً إلى ما نأكله. من الأفضل التركيز على الأطعمة الغنية بالنحاس الذي يشتهر بتأثيره الإيجابي على الأوعية الدموية للشعر، وخصوصاً بسبب وجود عناصر صباغ الشعر.
الخضار الخضراء مثل الملفوف (الكرنب)، السبانخ والأفوكادو تحتوي كمية كبيرة منه. لكننا نجده أيضاً في اللوز وطحين الصويا، وفي أطعمة عديدة أخرى.

شارك أصدقائك:
وسوم:

أضف تعليقك