يناير 28, 2017

لغة الجسد : 14 حيلة تجعل كل الناس تحبكم




الانطباع الأول الذي يمكن أن يمتلكه الناس عنكم مهم جداً. خصوصاً عندما يتعلق الأمر بموعد حب، باجتماع أو بمقابلة عمل. لا يحتاج محادثكم إلا بضع ثوانٍ ليعرف إذا كنتم شخصاً لطيفاً أم لا. لكن معظمنا لديه القليل من الوعي عن التأثير الذي يخلفه على الآخرين. الحركات، تعابير الوجه، وضعية الوقوف أو الجلوس تلعب دوراً رئيسياً في الصورة التي تبعثونها عن أنفسكم.
مع هذه الحيل المعروفة لعلماء النفس الذين يدرسون لغة الجسد، كونوا واثقين من أنكم ستخلقون انطباعاً إيجابياً وأنهم سيحبونكم ويحترمونكم في بضع ثوانٍ. اتبعوا هذا الدليل من ifarasha !

اعتنوا بطريقة وقوفكم


• قفوا مستقيمين وابقوا الرأس مرفوعاً (كما لو كنت تنظرون من فوق حاجز)
• قفوا بشكل واثق على ساقيكم (يجب أن تكون رجليكم بعرض كتفيكم في حالة الوقوف)
• حافظوا على هذه الوضعية محاولين الآن أن ترخوا كتفيكم وعنقكم (يجب أن لا تبدوا على هيئة عصا جامدة).
الهدف هو أن تبدوا واثقين من أنفسكم، وفي حالة استرخاء. لا تفيد المبالغة في نفخ الصدر لكنكم تستطيعون دفع كتفيكم قليلاً إلى الوراء ليلاحظ من حولكم مدى طاقتكم وحزمكم.

اعتنوا بوضعية جلوسكم


في وضعية الجلوس، يميل أغلب الناس للانكماش. عديدون هم الذين يمتلكون ظهراً محنياً لدرجة أن جسمهم يصبح شبيهاً بعلامة استفهام. عندما تقول لنا أمنا :”قفوا مستقيمين”، فهي على حق. حاولوا دائماً أن تكونوا مسترخين :
• حافظوا على ظهركم مستقيماً، بدون أن تظهروا بهيئة عسكرية.
• يجب أن تكون رجلاكم على الأرض بعرض كتفيكم (سيشكركم ظهركم على هذا)
• قلّصوا أعلى جسمكم (القسم الأوسط من جسمكم يجب أن يكون منكمشاً قليلاً : هذا جيد لوقفتكم وستنمّون عضلاتكم بدون أن تنتبهوا)
بفضل هذه الوضعية، ستعطون الانطباع أنكم تثقون بأنفسكم وأنكم ديناميكيون، كما أنكم ستتجنبون مشاكل الظهر النموذجية التي يصاب بها أولئك الذين يعملون جالسين.

حيل ونصائح لطريقة تصرفكم


سواء كنتم واقفين أم جالسين، لغتكم الجسدية تبعث إشارات لمحدثيكم. إليكم كيف تؤثرون عليهم بطريقة إيجابية :
• لتكن وضعيتكم منفتحة (تكتيف الذراعين على الصدر يشير إلى أننا منغلقين وغير وديين)
• تبنوا حركات محدثكم (مثل المرآة، ابتسموا عندما يبتسم، اجلسوا رجلاً على رجل إذا فعل هذا، ولكن ابقوا حذرين)
الهدف بسيط : الأشخاص الذين يشبهوننا يظهرون لنا أكثر وداً. يجب طبعاً أن لا نقلّد الشخص المواجه لنا، ولكن أن نبقى طبيعيين. لهذا لا تحاولوا أن تتحركوا بطريقة متزامنة مع شريككم، لكن حاولوا أن تتبنوا هذه الحركات تدريجياً.

عندما تدخلون إلى غرفة


الطريقة التي تدخلون بها إلى غرفة، تعطي الكثير من المعلومات عنكم لمحيطكم. إليكم ماذا تفعلون لكي تتركوا انطباعاً إيجابياً دائماً :


• لتكن ابتسامتكم طبيعية (فكروا ببساطة بشيء يجعلكم سعداء)
• حيّوا الأشخاص الموجودين في الغرفة مع النظر إلى عيونهم (لكن لا تثبتوا نظرتكم، يكفي فقط أن تنظروا بشكل سريع وبطريقة ودية)
• احرصوا على أن تكون قبضة يدكم حازمة (بدون أن تحاولوا تحطيم يد الشخص المواجه لكم، يجب أن تكون حازمة بشكل معتدل وأن لا تكون خاصة رخوة)
• خذوا وقتكم (يجب أن تظهروا بمظهر هادئ ومسيطر)
نصيحة : إذا دخلتم إلى غرفة مزدحمة بالناس، يمكنكم أن توجهوا إشارة بيدكم إلى بضعة أشخاص في المجموعة، وخصوصاً إذا لم تعرفوا أحداً. قد يبدو هذا جريئاً، لكنكم تظهرون هكذا بالفعل انفتاحاً كبيراً والأشخاص الذين قمتم بتحيتهم من بعيد سيجدونكم لطيفين.

تعابير الوجه

أكنتم تعرفون أن الوجه مؤلف من 26 عضلة ؟ لا يدهشكم إذن أن تعابير الوجه تؤثر بقوة على الرأي الذي يكوّنه الناس عنكم. لتكسبوا قلب الكل وتقبّلهم لكم، إليكم حيلتين صغيرتين :
• تعودوا على الابتسام دائماً حتى عندما تكونون وحدكم (كما لو كنتم تشاهدون شيئاً جميلاً)
• انظروا دائماً إلى محدثكم في عينيه (مع ابتسامة لطيفة وبدون أن تثبتوا نظركم عليه)
النظرة الصريحة واللطيفة يمكن أن تفتح لكم كل الابواب وكل القلوب. علاوة على هذا، ستلاحظون أن هذه الحيل الصغيرة تلعب على مزاجكم؛ عندما نبتسم نصبح بشكل طبيعي أقل غضباً وتذمراً.

هذه النصائح التي قدمناها لكم من آي فراشة بسيطة مع أنها تتطلب بعض الممارسة لتصبح آلية. لكن عندما نتحكم بها، تصبح غريزية تماماً. ستلاحظون هكذا ردة فعل الناس الذين من حولكم بشكل رائع !

شارك أصدقائك:
وسوم:

أضف تعليقك