تنبيه : إزالة شعر الأنف قد يتسبب بموتكم !

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

ننظر إلى شعر الأنف على أنه شيء زائد ومزعج، وخصوصاً عندما يتجاوز الأنف إلى خارجها. لكنه يلعب دوراً مهماً في صحتنا، مما يجب أن يقنعكم بأن لا تتخلصوا منه، وإلا فإن حياتكم ستكون بخطر !!
شعيرات الأنف هي صغيرة جداً بالطبع، لكن لديها وظيفة حيوية لتنفسنا وصحتنا التنفسية. يرتكز عملها على تصفية المخاط، الذي يمكن أن يذهب بعيداً في الأنف أو في المعدة.

ما هو الدور الذي تلعبه شعيرات الأنف حقاً ؟
دور شعيرات الأنف هو أن تمنح رطوبة وحرارة إضافية للهواء الذي نستنشقه عن طريق الممرات الأنفية، البلغم والشعر. الرطوبة عامل مهم للجهاز التنفسي، مثل الحنجرة والرئتين. إنها تجذب أيضاً الجزيئات الصلبة نحو الحاجز بين الأنف والحلق.

[[adsense_here]]

قد تبدو الشعيرات مزعجة بالنسبة لكم، لأنها في مقدمة الأنف، لكن وظيفتها هي أن تمنع الجزيئات الكبيرة من أن تدخل في أنفكم. لسوء الحظ، إذا أزلتم هذه الشعيرات، ستجتاز هذه الجزيئات، وكذلك الميكروبات، جريبات الشعر وستدخل في أنفكم. وهذا قد يؤدي إلى التهاب لا يمكن تجنبه !
يطلق الخبراء على منطقة الوجه، ما بين الأنف والفم، اسم “مثلث الخطر”. لأنه من هذه المنطقة، يمكن أن تتسلل الالتهابات إلى الدماغ. كيف يحصل هذا ؟ لأن الشرايين الموجودة في الأنف هي نفسها التي تحمل الدم إلى الدماغ. هذا يصبح مخيفاً حقاً لأن الميكروبات قد تجد الطريق إلى دماغكم.
وبالخلاصة، هذا يؤدي إلى مشاكل يمكن أن تكون مميتة…
[[adsense_here2]]

إليكم الحقيقة المخيفة عن شعيرات الأنف ولماذا يجب أن تحافظوا عليها :
عندما تحلقون شعيرات أنفكم، تعرّضون أنفسكم لخطرين نادرين جداً : التهاب السحايا الذي يمكن أن يحدث في الأغشية التي تحمي الدماغ والنخاع الشوكي، وتقيّح الدماغ، وهو نوع آخر من الالتهاب يحدث في الدماغ وهو مرتبط بالعدوى.
الالتهابان المذكوران نادران لكن يمكن أن يحدثا لأيٍ كان، خصوصاً لأولئك الذين ينتفون شعيرات الأنف بشكل اعتيادي. هذه الالتهابات تسبب مشاكل خطيرة، وخصوصاً للأشخاص ذوي جهاز المناعة الضعيف.

حلق شعر الأنف قد يقتل !
حسب نوع العدوى، قد تكون خطيرة وقد تكون مميتة- مثلاً في حالة التهاب السحايا البكتيري.
إذن، في المرة القادمة التي ترون أنكم بحاجة للتخلص منها فعلاً، الحل الأفضل هو أن تقصّوها فقط. انتبهوا خلال هذا أن لا تقصّوها قريباً جداً من بشرة أنفكم. حتى لو كانت قصيرة جداً، يمكن للشعيرات أن تقوم بعملها دون أن تفسد مظهركم الخارجي.
حتى لو كان مظهر شعيرات الأنف ليس جميلاً، يجب أن لا تنتفوها أبداً بشكل كامل.
إذا وجدتم هذه المقالة التي قدمناها لكم من آي فراشة مفيدة، لا تترددوا في مشاركتها مع أقاربكم ومعارفكم.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.