هل يمكن لهرموناتك أن تجعلك تخزنين الدهون في منطقة البطن؟

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

هل يمكن لهرموناتك أن تجعلك تخزنين الدهون في منطقة البطن؟-ifarasha

عندما تفكرين بالهرمونات تذكري أنها لا تعمل بشكل فردي. من الخطأ أن نفكر في أن عمل هرمون واحد يسبب مشاكل السمنة فالهرمونات تتصرف في الجسم تبعاً للبيئة الهرمونية. فما هي الهرمونات التي تلعب دوراً في زيادة الدهون في محيط بطنك؟

المعروف أن الأنسولين هو الهرمون الأكثر تأثيراً في موضوع السمنة. لكن الأنسولين والكورتيزول حين يتعايشان مع ” التستوستيرون المرتفع و الاستروجين و / أو البروجسترون المنخفض، ينتج عن ذلك حالة خاصة تجعل النساء أكثر عرضة لتخزين الدهون في البطن .

هرمون الاستروجين يحرك الانسولين ما يقلّل من إمكانية تخزين السعرات الحرارية الزائدة على شكل دهون في البطن ويساعد على جعل السعرات الحرارية التي نفقدها تنعكس خسارة للدهون بدلًا من خسارة العضلات.

الاستروجين و البروجسترون يمنعان معاً عملية تخزين الدهون في البطن التي يقوم بها الكورتيزول.

يرتبط الكورتيزول بالضغط النفسي والنساء اللواتي يتعرضن لضغط نفسي كبير يرتفع عندهن معدل الكورتيزول ما يؤدي إلى تراكم أكبر للدهون في منطقة البطن سواء أكانت المرأة نحيفة أو تعاني من زيادة الوزن .

يفرز الجسم الأدرينالين والنورادرينالين أثناء ممارسة التمرينات الرياضية ما يساعد على حرق الدهون وخاصة دهون المعدة العميقة.

هرمون التستوستيرون يلعب دوراً دقيقاً لأن الرجال الذين ينخفض لديهم معدّل التستوستيرون تكون بطونهم وخصورهم أكبر. معدل التستوستيرون والاستروجين بالغ الأهمية بالنسبة للنساء. فالنساء اللواتي يرتفع لديهن معدل التستوستيرون يعانين من تكيس المبيض، ويكون محيط الخصر عندهن كبيراً .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.