مارس 18, 2017

“الناس يموتون من العلاج الكيميائي، وليس من السرطان بحد ذاته !”…صرخة بروفسور أميركي في الطب !




قبل أن نشرع في الحديث عن السرطان، من المفيد أن نذكر بعض الإحصائيات الرسمية من المعهد الوطني للسرطان لإلقاء الضوء على طاعون العصر الحديث. في هذه المقالة من ifarasha، يدلي طبيب أميركي بشهادته عن كارثة العلاجات التقليدية…

في عام 2017، أشكال السرطان الأكثر شيوعاً هي سرطان الصدر، الرئتين وكذلك سرطان القولون، الشرج والبروستات. وبنسب أقل، سرطان المثانة، الجلد، الغدد اللمفاوية، الغدة الدرقية، الكلى، سرطان بطانة الرحم، اللوكيميا وسرطان البنكرياس.

بحسب إحصاءات منظمة الصحة العالمية، يموت كل سنة بالسرطان 454,8 من أصل كل 100000 شخص. عدد الأشخاص الذين بقوا على قيد الحياة بعد الإصابة بالسرطان هو 14,5 مليون منذ سنة 2014، مع تقدير أن يصبح 19 مليون سنة 2024.

نسبة الرجال المصابين بالسرطان هو أعلى من النساء، أي 207,9 لكل 100000 رجل و145,4 امرأة لكل 100000. وهو أيضاً أعلى عند الرجال السود (261,5 لكل 100000)، وأقل عند النساء في البلدان الأسيوية (91,2 لكل 100000)، بحسب إحصائيات 2008 إلى 2012 من المركز العالمي لأبحاث السرطان.
أنفقت الحكومة الأميركية ما يعادل 125 مليار دولار أميركي على علاج السرطان في عام 2010، وهناك تقدير أن يصل الرقم إلى 156 مليار في سنة 2020 !
اليوم، نتكلم عن إحصاءات تنذر بالخطر أكثر بكثير. والأسوأ من هذا، أنه لا يوجد دائماً طريقة أكيدة أو شفاء جذري، فيما يتعلق بالطب التقليدي بكل تأكيد، لعلاج السرطان، علاوة على أن أشهر العلاجات الطبية هي ممارسات مشكوك بأمرها. فيما يلي من المقالة التي نقدمها لكم من ifarasha، بروفسور أميركي في الطب يهاجم بعنف العلاج الكيميائي…

إليكم ما يقوله بروفسور في الطب عن العلاج الكيميائي : (صادم وعنيف)
هاردن ب. جونز Hardin B. Jones، بروفسور سابق في الفيزياء والفيزيولوجيا الطبية ويمارس مهنة الطب في بيركلي، صرح بشكل حازم أن العلاج الكيميائي لا ينجح في معالجة السرطان وأنه خدعة مموهة جيداً من قبل صناعات السرطان.
صرّح أيضاً أنه ليس هناك إلا سبب واحد يجعل الأطباء يصفون أدوية العلاج الكيميائي : الأموال التي يستفيدون منها (كلفة جلسات العلاج الكيميائي لحالة سرطان واحدة، هي بمعدل 300000 إلى مليون دولار أميركي).
استناداً إلى مئات الأبحاث التي أجريت في السنوات ال 25 الماضية، استنتج د. جونز أن العلاج الكيميائي يجلب الضرر للمرضى أكثر مما يجلب لهم فوائد. كما لاحظ أيضاً أن الأشخاص الذين رفضوا العلاج الكبميائي كانوا يعيشون 12 سنة أكثر من المرضى الذين اختاروه كعلاج.
بعد أن يخضع المريض للعلاج الكيميائي، يموت بعد 3 سنوات من تشخيص السرطان لأول مرة عنده، أو ربما أبكر أحياناً. علاوة على هذا، يضيف الدكتور أن المريضات المصابات بسرطان الصدر، اللواتي رفضن هذا العلاج، يعشن 4 مرات أطول من اللواتي أخذنه.

كم يكلف العلاج الكيميائي ؟
اليوم، تكلف جلسة العلاج الكيميائي 8713 $ للشخص، وهذا مبلغ ضخم حتى في الدول ذات المستوى المعيشي المرتفع. لهذا السبب، الأرباح المادية ضخمة ومافيات صناعة السرطان ليست مستعدة للتخلي عن تجارة مربحة إلى هذا الحد.

شاهدوا الفيديو (باللغة الإنكليزية) :

قد ترون رأي البروفسور جونز جذرياً ومتطرفاً، ولكن الوقت قد حان لتجروا أبحاثكم بأنفسكم عن طرق العلاج البديلة الأخرى (الطبيعية أو غيرها) لعلاج السرطان.
إذا وجدتم هذه المقالة التي قدمناها لكم من آي فراشة مفيدة، لا تترددوا في مشاركتها.

شارك أصدقائك:
وسوم:

6 Comments

  • Dr. Mustafa SBer Rizk
    2017-03-19 13:35

    There an alternative theory to understand and treat cancer called the embryonic theory ECIWO by prof. Yinyang Zhang where cancer is considered an early embryo whose development has been arrested at the moruls stage and that arrest can be reversed by many modes of natural products and therapies .

  • ازهار الربيع
    2017-03-20 19:00

    كلام منطقي جدا لانه حصل مع والدتي توفت بعد مرور سنتين من اخذ العلاج

  • محمد
    2017-03-21 15:11

    حصل مع اختى بعد مرور سنة ونص من تناولها العلاج القاتل ده

  • علي احمد
    2017-03-24 20:17

    هذا مقال يثبت الباحث فيه ان العلاج الكيميائي هو تجارة لا اكثر:
    http://www.alnoor.se/article.asp?id=301190

  • العلاج البديل
    2017-04-19 01:46

    العلاج الكميائي هو بمثابة قنابل نووية تقتل مرضى السرطان

  • خديجة
    2017-09-12 00:10

    انا ايضا اعتقد ان المرضى تتدهور صحتهم بعد العلاج الكيميائى ولكن سرعة زحف المرض والخوف من انتشاره لا تترك للمريض الخيار

أضف تعليقك