مارس 25, 2017

4 إشارات إلى أنكم تمنعون أنفسكم من أن تحبوا (كيف تزيلون حصار الطاقة من حول قلبكم)






سيداتي ساداتي، أعتقد أننا نستطيع أن نتفق على شيء واحد، مهما كان عمركم، أسلافكم أو معتقداتكم الروحية، فإن الحب مهم جداً لكل الناس. بعض الأشخاص يعتقدون أننا موجودون من أجل أن نتعلم كيف نحب.
الكثير من رحلات شفاءنا في هذه الحياة يبدو أنها قادمة من علاقاتنا، وخصوصاً علاقاتنا الحميمة. لكن لسوء الحظ، نعرف كلنا أن الحب ليس دائماً بسيطاً.

إليكم من آي فراشة 4 إشارات إلى أنكم تمنعون أنفسكم من أن تحبوا، ومن أن تتلقوا الحب، مع 9 طرق بسيطة تساعدكم على إنهاء حصار الطاقة حول قلبكم.

يجب أن تكونوا منفتحين على الحب
هدف تلقي الحب هو الانفتاح على العطاء. عندما تنفتحون على إعطاء الحب، أنتم لا تكتفون بأن تحبوا وأن تكتسبوا الثقة بنفسكم، أنتم تعطون الثقة أيضاً بالعالم الذي يحيط بكم. هذا قد يكون صعباً في بعض اللحظات خصوصاً إذا نظرتم إلى العالم كمكان بارد وقاسٍ، لكن كلما بدأتم بتخصيص مكان في قلبكم، كلما جذبتم تجارب إيجابية.
أفضل طريقة للقبول هي أن تبدأوا بالابتسام للناس الذين تقابلونهم في الشارع. هذا التصرف البسيط يساعدكم على الانفتاح ويدعو الثقة والتعاطف للدخول في حياتكم.

تخافون من أن لا تكونوا جيدين كفاية
لدينا كلنا خوف من شيء ما أو من أحد ما. نعم، الخوف شيء عادي وهو جزء من حياتكم. لكن يجب أن لا تدعوا مخاوفكم تتحكم في حياتكم. إذن إذا كنتم تخافون من ألا تكونوا جيدين بما يكفي أو أذكياء بما يكفي أو وسيمين بما يكفي، فأنتم تحاصرون تيار الحب والتعلق في حياتكم، بشكل فوري تقريباً.
وإذا كنتم شجعاناً بما يكفي كي تقبلوا، سوف تفتحون مجالاً في قلبكم وستحررون الإعاقات التي تمنعكم من تلقي الحب. الكثير من الناس يعتقدون أن أفضل طريقة لتطبيق هذا هي السير على طريق المسامحة. هذا يعني أنكم يجب أن تقبلوا وتسامحوا كل الأشياء التي تعتقدون أنها ليست جيدة فيكم. ويجب أن تتخلصوا منها، حتى لا تعود جزءاً من معتقداتكم وتستبدلوها بأفكار إيجابية وملهمة.

أنتم تحكمون على الآخرين
أتحكمون على الآخرين بحسب تصرفاتهم ومظهرهم ؟ إذا كانت هذه الحالة، فهذا يضعف ذبذباتكم ويغلق قلبكم، بشكل لا يعود معه يتلقى الحب. الحكم على الآخرين يشير أيضاً إلى أنكم تحكمون بسرعة على أفعالكم، وهذا ما يبعد الحب عنكم.
إذن لا تنسوا، بدل أن تحكموا على أنفسكم وتحكموا على الآخرين، جربوا أن تمارسوا التعاطف. كونوا لطيفين مع أنفسكم وحاولوا أن تضيفوا فهماً جديداً إلى الطريقة التي تنظرون بها إلى الآخرين. هذا لا يعني أنكم يجب أن تتسامحوا مع تصرف سيء، لكنه يعني أنكم يجب أن تجدوا وسيلة تعاطف وحب لمواجهة كل مواقف الحياة.

أنتم تنزعجون عندما يتكلم عنكم أحد
هل تنزعجون عندما يطري عليكم أحد ؟ أتغيرون المحادثة عندما يثني عليكم أحد بخصوص شيء ما ؟
إذا كان الجواب نعم، إذن لديكم مشكلة. يجب أن تتعلموا تقبّل الإطراء بدون الشعور بالذنب أو الشعور بالحاجة إلى تغيير الحديث، إنها إحدى أهم المراحل كي تفتحوا قلبكم من أجل أن يتلقى حباً أكثر. وإذا كنتم لا تستطيعون أن “تأخذوا” إطراءً فهذا يترافق غالباً مع عملية الامتناع عن تلقي الحب. لعلاج هذا، يجب أن تتمرنوا على تقبل الإطراءات بلطف وعلى تقدير أنفسكم وعلى الإعجاب بأنفسكم لكل المديح الذي تتلقونه.

ماذا تفعلون لإزالة حصار الطاقة عن قلبكم :
• مارسوا بعض وضعيات اليوغا : الجمل، الكوبرا…سيفتح هذا صدركم.
• OM MANI PADME HUM : يجب أن تكرروا هذه المانترا خلال التأمل.
• احرصوا على الاحتفاظ بحجري الكوارتز الوردي والزمرد بقربكم.
• احرصوا على أن تمضوا وقتاً نوعياً مع أصدقائكم، عائلتكم والناس الذين تحبونهم.
• تنفسوا الأوكسجين في المكان الذي يحيط بقلبكم.

• كونوا ممتنين كل يوم.
• يجب أن تنفتحوا دائماً على تجارب جديدة (مقابلة أشخاص جدد، اكتشاف أمكنة جديدة، الخ).
• اصغوا دائماً إلى قلبكم.
• خصصوا وقتاً ومكاناً لتحبوا أنفسكم وتحبوا الآخرين.
إذا وجدتم هذه المقالة التي قدمناها لكم من ifarasha مفيدة، لا تترددوا في مشاركتها مع أقاربكم وأصدقائكم.

شارك أصدقائك:
وسوم:

أضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.