أبريل 4, 2017

أصبح جسم هذا الرجل أسود، ولم يشكّ أحد أن السبب هو ابنه. لكن عندما أصبح على وشك الموت…




تحذير : الصور الموجودة في هذا المقال صادمة ويمكن أن تؤثر على أصحاب القلوب الحساسة.

يعيش كيفن برين حياةً شبه مثالية : إنه الأب السعيد لثلاثة أولاد وزوج امرأة محبة رائعة. كان الرجل أبعد ما يمكن عن أن يتخيل أن حادثاً مرعباً سيخرب حياته. ذات يوم، مرض كيفن وما بدا عارضاً بسيطاً تحول إلى كابوس حقيقي.
في سنة 2016، قبل عيد الميلاد، كان هذا الأب مصاباً بعارض كريب (انفلونزا).
عندما تدهورت حالته، نقلته العائلة على وجه السرعة إلى المستشفى. كان الأطباء متشككين لأن المريض كان لديه كل عوارض الكريب، لكن حالته لم تتوقف عن التدهور.

عندما أصيب كيفن فجأة بفشل الأعضاء المتعدد Multiple organ dysfunction syndrome، ذعر الأطباء، لأنهم لم يستطيعوا تشخيص الحالة. وحاول كيفن قدر الإمكان أن يبقى متفائلاً.


لم يعد الدم يتدفق في أطرافه حتى يحافظ على حياة الأعضاء الحيوية. مر الوقت ولم يجد الأطباء الحل، وبدأت أعضاء كيفن تصاب بالنخر. وبالصدفة عرف الأطباء أن ابن كيفن، البالغ من العمر 3 سنوات، مصاب بالتهاب اللوزتين منذ بعض الوقت. يبدو أن هذا المرض العديم الأهمية هو بالفعل مصدر المرض الذي يجعل جسم كيفن يتآكل !

انتشر المرض في جسم كيفن حتى بطنه التي كانت عملية علاجها صعبة. أظهرت الصورة الصوتية أن هناك أكثر من ليتر من القيح يغطي التجويف البطني عند كيفن. في هذا الوقت، أصيب الأب بقصور كلوي وبدأ بعملية غسل كليتيه. واستمر النخر ينتشر في أعضائه.

أصبح الوقت متأخراً جداً لإنقاذ الأنسجة النخرة عند كيفن. كان يجب بتر أجزاء من ذراعيه وساقيه، فهو لم يعد يشعر بشيء على هذا المستوى. كان هناك لحظات اعتقد فيها الطاقم الطبي أن الوضع أصبح ميؤوساً منه، لكن كيفن واصل تحسنه. وأصبح أفضل حالاً حتى أن الأطباء سمحوا له بالعودة إلى منزله لكي يبقى بجانب جولي وأولاده قبل أن يجروا له العملية.

كان عليهم أن يبتروا اليد اليسرى تماماً والقدمين وبضعة أصابع من اليد اليمنى.

من كان يعتقد أن هذا “المرض الغامض” يمكن أن يطلقه مجرد التهاب لوزتين بسيط ؟ لهذا السبب من الضروري أن تنتبهوا لصحتكم ولا تهملوا أنفسكم، حتى لو اعتقدنا أن الحالة بسيطة. كان يمكن لكيفن أن يغادر الحياة، ومن المدهش أنه نجح في الخروج من أزمته.

افتتح صديق للعائلة صفحة GoFundMe حتى يجمع المال من أجل العمليات ويساعد العائلة في هذه المرحلة الصعبة.

الطريق نحو الشفاء ما زالت طويلة بالنسبة لكيفن وعائلته، لكن شجاعته والدعم الذي حصل عليه سمحا له أن يقهر المرض. بالرغم من المحنة الصعبة التي تعيشها العائلة، برهنت للكل أنه مع المثابرة وحب المقربين، كل شيء ممكن !
إذا أعجبتكم هذه القصة التي قدمناها لكم من ifarasha، نرجو منكم أن تشاركوها مع معارفكم.

شارك أصدقائك:
وسوم:

1 Comments

  • غير معروف
    2017-05-11 04:57

    ايش الرابط بين التهاب اللوزتين الطفل ومرض الأب

أضف تعليقك