مايو 13, 2017

الفاكهة التي تعالج السرطان: مازالت شركات الأدوية تخفي أمرها عن الناس




هناك فاكهة تمتلك خصائص علاجية هي الأقوى في العالم من حيث القدرة في القضاء على السرطان. . ويقول العلماء إن هذه الفاكهة أقوى ب 10.000 مرة من العلاج الكيميائي التقليدي.

ولكن شركات الأدوية لا تسمح للناس بالتعرف إلى هذه الفاكهة الخارقة . لماذا؟ السبب بكل بساطة هو الربح المادي فلو عرف الناس بقوة هذه الفاكهة لخسرت شركات الأدوية الكثير على صعيد بيع أدويتها.

المقالة التالية ستعطيك معلومات عن هذه الفاكهة الخارقة. يقول الخبراء إنها أهم فاكهة مضادة للسرطان في العالم. ولكن ما اسم هذه الفاكهة وكيف تبدو؟

تسمى هذه الفاكهة Guanabana أو القشطة . لعلك لا تعرف هذه الفاكهة. السبب أن منظمات كثيرة تصنع المال من خلال تصنيع نسخ اصطناعية منها.
ولكن ما يمكنك معرفته أن هذه الفاكهة قادرة على الوقاية من أمراض خطرة، وهي ليست صحية فحسب بل هي لذيذة الطعم أيضاً. ميزتها أن بإمكانك الاستفادة من كل أجزائها.

ومن ميزات القشطة أن شجرتها صغيرة أي أنها لا تحتاج إلا إلى مساحة صغيرة.
اشتهرت هذه الفاكهة بأنها من الفواكه المضادة للسرطان لا سيما بسبب تأثيرها في الأورام. فتأثيرها كبير على جميع أنواع السرطان.

بالإضافة إلى قدرتها على محاربة السرطان، تعتبر فاكهة القشطة فاكهة مضادة للالتهابات ومضادة للفطريات. بإمكان هذه الفاكهة تنظيم ضغط الدم والعمل كمضاد للاكتئاب والتخفيف من اضطرابات الجهاز العصبي والضغط النفسي.

هذه المعلومات مصدرها أحد أهم مصانع الأدوية. منذ العام 1970 كشف 20 مختبراً القوة الخارقة لهذه الفاكهة في تدمير الخلايا السرطانية ل 12 نوعاً من السرطان كسرطان الرئة والقولون والبروستات والثدي والبنكرياس.
مركبات هذه النبتة تمنع نمو الخلايا السرطانية أكثر من دواء Adriamycin الكيميائي

ب 10.000 مرة. والأهم أن مركبات هذه الفاكهة تدمر الخلايا المصابة ولا تؤذي الخلايا السليمة.

شارك أصدقائك:
وسوم:

أضف تعليقك