يونيو 4, 2017

كم من السّعرات الحراريّة علي أن أتناول في اليوم ؟




بصفتي أخصّائيّة تغذية، يسألني الكثيرون هذا السّؤال. فالجميع يدركون أنهم كي يخسروا الوزن الزائد، عليهم أن يتناولوا سعرات حراريّة أقل. ولكن، ما هو عدد السّعرات الحراريّة الّتي يستطيعون تناولها وخسارة الوزن في نفس الوقت ؟ حتّى بعد إعطائهم رقماً معيّنًا، المعاناة تبقى، وتكثر الأسئلة.

الأسئلة الشّائعة:
•ماذا إن مارست الرّياضة، هل بامكاني استهلاك سعرات حراريّة أكثر؟
•ماذا إن لم أمارس الرّياضة؟
•ماذا إن كانت وجبة الفطور كبيرة الحجم؟
•لم أتناول الفطور. هل أستطيع أن أتناول وجبة غداء أكبر؟
•تبًّا! لم يبقى لدي إلّا 300 سعرة حراريّة، ماذا علي أن آكل؟
•أتضوّر جوعاً! هل أستطيع ممارسة رياضة أكثر آذا تناولت طعاماً بكميّة أكبر؟

إجابتنا:
سنطلعكم على بعض النّصائح الّتي يمكن أن تتّبعوها كي لا تسألوا أي من تلك الأسئلة بعد الآن:

تناول البروتينات بكميّة أكثر يمكن أن يخفّف من شهيّتكم بنسبة 60% ويزيد من كميّة السّعرات الحراريّة التّي تحرقونها.

تجنّب المشروبات الغازيّة المليئة بالسّكر بالإضافة إلى العصائر غير الطبيعيّة. فهذه المشروبات هي السّبب الأساسي حاليًّا لزيادة الوزن.


شرب الماء يساعدكم على خسارة الوزن، فهو يساعد في تسريع قدرتكم على حرق السّعرات الحراريّة. شرب ليترين من الماء يوميًّا يساعدكم على حرق أكثر من 96 سعرة حراريّة في اليوم.

ممارسة الرّياضة بطريقة معتدلة ووفقاً لما ينصحكم أخصّائي التّغذية الخاص بكم.

التّخفيف من تناول الكاربوهايدرات، خاصّة الكاربوهيدرات والسّكريّات المكرّرة.

لا تستطيعون خسارة الوزن من خلال ممارسة الرّياضة فقط. فعلاقة الرّياضة بالطّعام هي علاقة كماليّة لا يستطيع أي منهما أخذ دور الآخر. لذا لا تستطيعون ممارسة الرّياضة أكثر إذا أردتم تناول الحلوى أو الأطعمة المصّنعة، فهذه الطّريقة لن تجدي نفعاً ولن تساعدكم على خسارة الوزن.

كاتب المقالة: نور عبد الرضا

شارك أصدقائك:
وسوم:

1 Comments

أضف تعليقك