يونيو 5, 2017

كل طالب لوّن حجراً على هذا الطريق الملون. هذا المشروع الفني المدهش يوصل لنا رسالة قوية ومؤثرة !






هذا المشروع الفني من أجمل المشاريع التي يمكن أن نشاهدها على الإطلاق !
جمعت مدرسة ابتدائية في أنديانا بين الإبداع والأدب لخلق عمل فني مؤثر يشجع الطلاب على أن يبقوا منسجمين مع أنفسهم. طلاب المدرسة الابتدائية Sharon Newburgh استلهموا من كتاب Only One You لليندا كرانز من أجل تلوين الحصى وتنفيذ طريق ملون على مدخل المدرسة.


المعلمة جيسيكا مويس هي التي بادرت لتنفيذ فكرة هذا المشروع مع طلابها. وتلقت مساعدة من مؤسسة محلية على شكل هبة مالية حتى تضع مشروعها قيد التنفيذ.

كتاب Only One You للأولاد يروي قصة آدري، وهي سمكة صغيرة تريد أن تستكشف أعماق المحيط وحدها. تكلم معها أبوها وأمها عن بعض الدروس المهمة من الحياة، التي تعلماها هما بنفسيهما عندما كانا صغيرين، آملين أن يساعدها هذا في رحلتها في أعماق البحر.


“ابحثي دائماً عن صديق جديد” و “اعثري على طريقك الخاص بدون أن تتبعي الجموع”. هذا الكتاب يرتكز على فكرة أن كلاً منا فريد من نوعه وأن كلاً منا لديه شيء يقدمه لهذا العالم. ليس هناك إلا نحن في هذا العالم. اجعلوا منه عالماً أفضل.


شاركت المعلمة هذه الصور على الفايسبوك. صور الأحجار الملونة، الأطفال الذين يلونونها والنتيجة، وشاركها الناس في العالم بأجمعه الذين وجدوا الفكرة مدهشة، لأن الرسالة التي أوصلتها قوية وحقيقية وتعطي الثقة بالنفس لولد بحاجة إليها ! الكثير من الناس قالوا إنهم يريدون أن يطلبوا من مدرستهم القيام بهذا المشروع أيضاً وان يتبعوا مثال جيسيكا مويس.

قرأت المعلمة قصة ليندا لكل طلابها. ثم لوّن كل ولد حجره الخاص بطريقة فريدة، مستلهماً من السمكة الصغيرة في الكتاب ومستخدماً ألواناً مائية خارجية وورنيشاً خارجياً لماعاً. شارك في المشروع حوالى 740 طالب. وكان هذا كافياً لتنفيذ طريق سحري مليء بالألوان الجميلة الحية يصل حتى الأبواب الرئيسية للمدرسة.

الأولاد يكبرون بسرعة في المدرسة الابتدائية وليس فقط جسدياً، لكن أيضاً على صعيد الشخصية. ما يصبحونه فيما بعد تشكّل سابقاً في المدرسة الابتدائية. إنها بدايات الصداقة المميزة وهذه المواقف الاجتماعية المتنوعة والمعقدة هي ما تجعل منهم كباراً في الغد. ليس فقط هذه الحجارة الملونة ستكون من ضمن ديكور المدرسة، لكنها تفيد أيضاً كتذكير بسيط للأولاد، مفاده أنه، مهما كان ما سيعيشونه، ما سيتلقونه، يجب أن يتذكروا أنهم فريدون من نوعهم في العالم. إنها رسالة قوية إلى درجة كبيرة.
هل أحببتم هذه المقالة التي قدمناها لكم من ifarasha ؟ شاركوها مع أصدقائكم.

شارك أصدقائك:
وسوم:

أضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.