يوليو 7, 2017

48 طعام يعيد التوازن لهورموناتك ويمنحك بشرة مشرقة




من منا لا يريد جهازا تناسلياً بأفضل حال، هورمونات متوازنة، وبشرة مشرقة ؟
إن تناول بعض الأطعمة الغنية بالمواد المغذية يضع أي شخص على هذا الطريق السليم. سواء أعجبنا هذا أم لا، تتحكم الهورمونات بمزاجنا، بعملية الهضم، بالطاقة، بالقدرة الجنسية، بعملية الأيض، وبمظهر بشرتنا.

إذا لم نأكل الأطعمة التي تحتوي على المواد المغذية التي نحتاجها، جسمنا لا يمكن أن ينتج الهورمونات بالشكل الصحيح أو يحافظ على التوازن الهورموني، لأنه لا يمتلك مواد البناء القادرة على فعل هذا.
كل ما تأكلونه يحسّن إما إنتاج الهورمونات، وإما يسبب اختلالات لا يمكن التنبؤ بها.

الجسم البشري بحاجة إلى توازن في ثلاث فئات غذائية : النشويات، البروتينات، وبشكل خاص الدهون.
الدهون هي إحدى أكثر العناصر التي يحتاجها التوازن الهورموني. خلال سنوات، قالوا لنا إن الأطعمة الخالية من الدهون جيدة، وإن الكولسترول والدهون المشبعة سيئة. إنها كذبة خطرة. الدهون الصحية هي المادة الخام التي نحتاجها للحصول على أداء سليم للهورمونات.

وهذا هو السبب : ينتج الجسم الهورمونات مستخدماً بعض الأحماض الدهنية والكولسترول، إذن إذا نقصت هذه العناصر من طعامنا، ينتج عنها مشاكل هورمونية بكل بساطة لأن الجسم لا يمتلك العناصر الغذائية التي يحتاجها لتصنيعها. جسمنا بحاجة لبعض الدهون لإعادة بناء الخلايا والمحافظة على وظائف الهورمونات. وهذا مهم بشكل خاص للجهاز التناسلي الأنثوي.


نظام الأكل المعتمد من أجل الحفاظ على توازن الهورمونات
يجب أن تتكون الوجبات من بروتينات ودهون صحية، خضار غنية بمضادات الأكسدة وأعشاب طبية تساعد جسمكم على الازدهار. اختاروا طعاماً من كل فئة من أجل وجبة غنية، ومن أجل توازن الهورمونات والعناية بالبشرة.

1. بروتينات صحية
• المكسرات المنقوعة أو المبرعمة
• الفاصولياء اليابسة
• البذور التي يستخرج منها الزيت
• الكينوا
• العدس
• الدجاج، الديك الرومي (الحبش)، العجل، البيض العضوي
• الأسماك البحرية

2. دهون صحية تعيد التوازن للهورمونات
•زيت جوز الهند (وكل المنتجات المستحضرة من جوز الهند). إنه يحتوي على حمض اللوريك، المفيد بشكل مدهش للبشرة ولإنتاج الهورمونات. علاوة على هذا، إنه يقتل البكتيريا السيئة والفيروسات في الجسم، يبني مصدر طاقة سريعاً، وهو سهل الهضم ويسرّع عملية الأيض.

• الأفوكادو. غنية بالدهون الصحية التي تساعد جسمنا على امتصاص المواد المغذية واستخدامها. إنها غنية أيضاً بالألياف، بالبوتاسيوم، بالمغنيزيوم، بالفيتامين E، بالفيتامينات B وبحمض الفوليك- وكلها ضرورية لكي تعمل الهورمونات بالشكل المطلوب في الجسم.

• الزبدة النيئة / السمنة البلدية. إنها مصدر غني بالفيتامينات التي تذوب في الدهون A، D، E، K2. هذه المواد المغذية هي مواد البناء اللازمة لإنتاج الهورمونات. تمنح الزبدة كمية كبيرة من الأحماض الدهنية المفيدة التي تدعم جهاز المناعة وتحفز عملية الأيض ولديها خصائص مضادة للميكروبات؛ وهذا يعني أنها تحارب البكتيريا السيئة والفيروسات في الجسم.

• صفار البيض. غني بفيتامينات ومعادن كثيرة بما فيها : A,D, E, B2, B6, B9, حديد، كالسيوم، فوسفور، بوتاسيوم وكولين التي تساهم كلها في المحافظة على جهاز تناسلي سليم، وعلى توازن هورموني وبشرة صحية. الكولين واليود في صفار البيض ضروريان أيضاً لتصنيع هورمونات الغدة الدرقية.


• الجوز والبذور. الجوز والبذور المنقوعة، الزيتون وزيت الزيتون، زيت كبد السمك، زيت القنب، زيت الكتان.

1. خضار غنية بمضادات الأكسدة
• ابحثوا عن كل ما هو أخضر غامق : هليون، بروكولي، سبانخ، ملفوف، خيار، ملفوف مجعد، كزبرة، الخ.
• الجأوا إلى الخضار ذات الألوان الحية : الفليفلة الخضراء والحمراء والصفراء والبرتقالية، الملفوف الأحمر،البصل الأحمر والأبيض، الطماطم والجزر.
• لا تهملوا الخضار النشوية : البطاطا الحلوة، الكوسى، الشمندر(البنجر)، الأرضي شوكي (خرشوف)، واللفت.

3. بهارات وأعشاب طبية
• القرفة
• الكركم (العقدة الصفراء)
• بهار حار
• كمون
• ثوم
• زنجبيل
إذا حصل جسمكم على المواد المغذية الضروربة التي يحتاجها للتوازن الهورموني، ستلاحظون أن بشرتكم مشرقة وأن مزاجكم غير متقلب، وستحصلون على خصوبة وطاقة ثابتة. جسمنا لديه قدرة مدهشة على الشفاء وعلى استعادة التوازن عندما تؤمنون له ما يحتاجه من مواد غذائية.
إذا وجدتم هذه المقالة التي قدمناها لكم من آي فراشة مفيدة، لا تترددوا في مشاركتها مع أقاربكم ومعارفكم.

شارك أصدقائك:
وسوم:

أضف تعليقك