أغسطس 23, 2017

هذا الاختبار على التشيزبرجر من ماكدونالد سيصدم الملايين




في أيامنا، نعرف كلنا أن استهلاك أطعمة الفاست فود ليس الشيء الأكثر صحة وإفادة لجسمنا. الأشخاص المعتادون على الوجبات السريعة ومشروبات الصودا المحلاة معرضون أكثر لخطر الإصابة بالبدانة وبالسكري وأمراض القلب والشرايين.

اهتم عدد من الباحثين بدراسة عملية هضم التشيزبرجر عن كثب. لهذا الغرض، قاموا بنقع سندويش التشيزبرغر

من أحد أشهر مطاعم الفاست فود في العالم، McDonald، في حمض الهيدروكلوريك حوالى ثلاث ساعات ونصف :



لقد صوروا الاختبار ووضعوا الفيديو على اليوتيوب حيث شوهد أكثر من 17 مليون مرة ! إذا كنتم مغرمين بالفاست فود، يجب أن تمتنعوا عن مشاهدته، أو لا في الواقع، قد يكون من الأفضل أن تشاهدوه :

 

حمض الهيدروكلوريك موجود في المعدة ويساهم في هضم الأطعمة التي نبتلعها. مع معدل pH بين 1 و1,5 (حمضي جداً)، هذه المادة الفعالة جداً تقوم بتحليل الطعام وقتل البكتيريا الخطيرة على صحتنا. إذا لم يكن لدينا طبقة الغشاء المخاطي الحامية، فمعدتنا ستهضم نفسها !


لهذا السبب اندهش العلماء عندما رأوا، أنه حتى بعد أكثر من ثلاث ساعات منقوعاً في الحمض، التشيزبرغر لم بتحلل تماماً. بدل هذا، اكتشفوا مادة سوداء لزجة مقرفة.

يستغرق الهضم ما بين 24 و72 ساعة ويتعلق أيضاً بنوعية الأطعمة المستهلكة. مثلاً، يلزم أقل من 30 دقيقة لهضم سلطة الفواكه بينما يستغرق هضم سندويش ال Big Mac حوالى ثلاث أيام. هذه الظاهرة يشرحها بوضوح وجود الدهون غير المشبعة التي تسمى “الأحماض الدهنية المحولة trans” في البرغر. من ناحية أخرى، الفواكه والخضار أسهل هضماً بكثير بالنسبة للجسم.

التلذذ بتناول الهمبرغر بين الوقت والآخر لا يشكل خطراً حقيقياً. لكننا ننصح بنظام غذائي يتألف بشكل خاص من أطعمة صحية. يجب أن لا ننسى أن النظام الغذائي الصحيح يساعد على محاربة الأمراض وزيادة الوزن. النظام الغذائي السليم ليس سهلاً أو سريعاً مثل الوجبات السريعة، ولكن جسمكم سوف يشكركم عليه.
إذا وجدتم هذه المقالة التي قدمناها لكم من آي فراشة مفيدة، لا تترددوا في مشاركتها مع معارفكم.

شارك أصدقائك:
وسوم:

1 Comments

  • Giovanna
    2017-09-22 16:15

    I can clarify toward upon your particular took your period of time studies the issue subject, Excellent energy.

    78dyhfhsdhfs98.com

أضف تعليقك