سبتمبر 1, 2017

البيض والدهون المشبعة لا تؤدي إلى نوبات قلبية، هذا هو المذنب الحقيقي…




في خلال سنوات طويلة، قاموا بتلقيننا أن الدهون تؤدي إلى نوبات قلبية وترفع نسبة الكولسترول، وأن السكر غير مؤذٍ، وأنه فقط مصدر للسعرات الحرارية الفارغة.

ولكنها ليست سعرات حرارية فارغة. السعرات الحرارية في السكر هي سعرات حرارية مميتة. نعم، السكر، وخصوصاً الفركتوز، يؤدي إلى نوبات قلبية، إلى البدانة، السكري النوع الثاني، السرطان والخرف، وهو السبب الأساسي للقصور الكبدي، قبل الكحول !

أكد بحث حديث نشرته المجلة البريطانية British Medical Journal، أن السكر يؤدي إلى مقاومة الأنسولين، إلى مستوى عالٍ من التريغلسيريد، إلى مستوى منخفض من الكولسترول الجيد (HDL) ومستوى عالٍ من الكولسترول السيء (LDL). إنه يؤدي أيضاً إلى الالتهاب، نعرف الآن أنه المسؤول الرئيسي عن الأمراض القلبية، وخصوصاً التهاب الشرايين.



والدهون، بما فيها الدهون المشبعة، كانت متهمة ظلماً وعدواناً. باستثناء الأحماض الدهنية المحولة (trans)، فإن الدهون تلعب دوراً مهماً حقاً في الصحة وفي الحماية. وهي تتضمن الأحماض الدهنية أوميغا-3، الجوز، زيت الزيتون، زيت جوز الهند، زيت دوار الشمس المعصور على البارد. ثبت علمياً أن الدهون في هذه الزيوت تستطيع أن تخفض خطر الإصابة بنوبة قلبية بنسبة تفوق ال 30% بحسب دراسة حديثة.

هناك الكثير مما سيُكتب أيضاً عن مختلف أنواع الدهون والسكر. لكن بانتظار هذا، لا تحرموا أنفسكم من البيض وحتى من بعض أنواع الدهون من أصل حيواني، ولكن من الأفضل أن يكون مصدرها حيوانات سليمة صحية مرباة في الهواء الطلق ومغذاة طبيعياً وعضوياً.
إذا وجدتم هذه المقالة التي قدمناها لكم من ifarasha مفيدة، لا تترددوا في مشاركتها مع أقاربكم ومعارفكم.

شارك أصدقائك:
وسوم:

أضف تعليقك