سبتمبر 2, 2017

استيقظت هذه المرأة مع ألم رهيب في الساقين وعلامات غريبة، لقد ذهبت إلى أبعد حدٍّ البارحة.




التمارين الرياضية مفيدة للصحة، لكن من الضروري أيضاً أن نحترم حدودنا. عندما لا تكون العضلات معتادة على الجهد، من الأفضل أن نبدأ ببطء ونزيد الشدّة شيئاً فشيئاً. إذا لم نفعل هذا، فسيصبح الأمر كابوساً بسرعة كما حدث في حالة كاسي دانييل.

تحمست كاسي، التي تسكن في لوس أنجلس، وتسجلت في نشاط رياضي لتخسر السعرات الحرارية والوزن بسرعة. فصعدت على دراجة ثابتة وأعطت كل جهدها خلال فترة التمرين التي استغرقت حوالى ساعة.

عادت إلى منزلها منهكة بعد هذا الجهد المكثف فنامت بسرعة. لكن في الغد :”لقد استيقظت مع إحساس كأن باص دهسني. بدأت بقع زرقاء غريبة تظهر على أعلى ركبتيّ” تتذكر كاسي. كان الألم غير محتمل ولم تستطع الصبية لا أن تمشي ولا أن تحرك ساقها. ونُقلت على وجه السرعة إلى المستشفى، حيث شخّص الأطباء إصابتها بحالة غريبة اسمها rhabdomyolysis، تتسبب بها جروح عضلية خطيرة.


تضررت ألياف كاسي العضلية بشكل خطير استلزم من الأطباء ثلاث عمليات لإصلاح عضلات فخذيها. كان على الجرّاح أن يشقّ في ساقيها شقوقاً عميقة كي يساعدها على المشي من جديد. والسبب ؟ الجهد العضلي المفرط.

الذكرى المؤلمة لليوم الذي تلا درسها الرياضي الأول، يجعل كاسي تغرق في الدموع :”لا أستطيع أن أصف الرعب الذي شعرت به عندما أدركت أنني غير قادرة على المشي وشعرت بالأوجاع البطنية التي كان يتسبب بها أقل مجهود”، كما صرحت. كان على كاسي أن تتابع ثلاث جلسات من إعادة التأهيل المكثفة أسبوعياً لتتعلم المشي بالشكل الصحيح.

وكأن هذا لم يكن كافياً، فقد خسرت المرأة الشابة عملها كممرضة في وحدة العناية الفائقة للأطفال الحديثي الولادة، بسبب عطلتها المرضية الطويلة.

كاسي ليست حالة معزولة. فقد أصيب العديد من الأشخاص أيضاً بمرض rhabdomyolyse نتيجة جلسة أولى من التمرين الرياضي، بسبب الجهد المكثف الناتج عن الرغبة في فقدان الوزن بسرعة. لهذا ينصح الأخصائيون دائماً الأشخاص المبتدئين أن يخبروا مدربيهم بأنهم هنا للمرة الأولى حتى يقدموا لهم الإشراف الملائم. كما أن على هؤلاء المدربين أن يعطوهم التعليمات والنصائح عن الطريقة التي يتصرفون بها مع جسمهم.


شاهدوا صور كاسي في الفيديو التالي (باللغة الإنكليزية) :

قصة كاسي الحزينة تكشف لنا أننا يجب علينا دائماً الإصغاء إلى جسمنا ولا نطلب منه الكثير، وخصوصاً عندما نريد أن نباشر الرياضة. الإفراط شيء خطير وليس له أي تأثير مفيد، وهذا هو الإثبات.
إذا وجدتم هذه القصة التي قدمناها لكم من ifarasha مفيدة، لا تترددوا في مشاركتها مع غيركم.

شارك أصدقائك:
وسوم:

أضف تعليقك