لماذا نسدد ضربة إلى النقاط الموجعة لدى الآخرين؟

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

ifarasha-%d8%aa%d8%ac%d9%86%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d8%a5%d9%86%d8%aa%d9%82%d8%a7%d8%af-%d9%88%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%82%d9%8a%d9%8a%d9%85

ما هي العقد الرئيسية عند الأطفال؟ أنا غير محبوب، لا أحد يفهمني، إنهم يرفضونني، لقد هجروني، لقد أساؤوا إليّ، لا يصدقونني، يتجاهلونني ويستهترون بي”. ونحن كالأطفال نضرب بعضنا البعض على نقاط الألم هذه التي تتواجد في القلب وتكون مكشوفة، فنحن من طبيعة واحدة ولهذا نجد بسهولة نقاط الألم عند بعضنا البعض، ولهذا أيضاً نتجنب بعضنا البعض. فدعونا نحاول عدم فعل ذلك، والأمرغاية في البساطة، إذ علينا أن ننظر بصدق إلى أعماق أنفسنا ونسأل:”لماذا أريد أن أسدد ضربة إلى نقطة الألم عند الآخرين؟ من الذي يفعل ذلك؟ كيف أفعل ذلك؟”
ويجب تجنب انتقاد ولوم وتقييم الشخصية التي في داخلنا والتي تفعل هذا،على أنها سيئة. كذلك يجب عدم قمعها أو التخلص منها، لأنك إذا حاولت ذلك فإن هذه الشخصية الداخلية لن تكشف عن نفسها أبداً وستزداد رسوخاً وقوة..

تقبل نفسك كما أنت بدون نقد وتقييم، وعندها يبدأ كل شيء بالانتظام في داخلك، وتبدأ بتقبل الآخرين على ما هم عليه بدون نقد أو تقييم. بلقائك لنفسك وفهمك لألمها وتقبلك لهذا الألم ومعايشتك إياه وتحريرك له، تبدأ بفهم الآخرين وألمهم، وعندها تأتي لحظة المصالحة مع الناس ومع العالم.

فلاديمير جيكارنتسيف

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد